إضافة تعليق جديد

صورة خسن

السلام عليكم أخي الكريم

السلام عليكم أخي الكريم
أولا : عن الإمام علي (ع) : فوالله لأُسلمنّ ما سَلِمَتْ أمور المسلمين، ولم يكن فيها جور إلّا عليّ خاصّة. 8- نهج البلاغة، الخطبة: 74.
هذا الحديث يدل على تحمل و أذى الإمام علي في سبيل المصلحة الأسمى.
ثانيا : على كلامك هذا فالنبي محمد ص كان بإمكان استعمال معاجزه في الحروب و ينتصر و يفتح العالم بأسره , بل كسرت رباعيته في بعض الحرب و هزموا فيها ايضا .
فالقضية ليست إقامة الإمام علي على منصب الخلافة الدنيوية فهو إمام معين من قبل الله إ، رضوا وإن أبوا ولكن كلن هناك إختبار للناس الى يوم القيامة .
إن الحكمة تقتضي أن أضع كل شيء في موضعه فللمعجزة مكانها و..

ثالثا : هل يعمل الإمام لنفسه و لمصلحته ام لمصلحة الإسلام ؟؟
فإذا كان لنفسه فهذه ليست من موصفات الإمام الإلهي ز
رابعا : ان الهدف من الدين هو تكامل الإنسان . وكا ما يصب في هذه المصلحة يفعله خليفة الله في أرضه

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا