إضافة تعليق جديد

صورة Anonymous

اولا زواج المتعة شرعه الله

اولا زواج المتعة شرعه الله تعالى وليس الشيعة ولايحق لاحد ان يحرم مااحله الله. ويقترح على الله مايصلح للمخلوقين ومايضر مروءتهم. ويقول انا مع وانا ضد وانا لااوافق فهذا من سوء الادب والافتراء على الله. ثانيا الائمة عليهم السلام معصومون ولايقاس بهم احد من البشر . من قاس بهم احد من البشر فقد كفر كما وردت في الروايات الشريفة. وكذلك رسول الله صلى الله عليه واله لايقاس به اي احد من الناس . اما الصحابة فهم غير معصومون . ولامسددون ولامصوبون. وفيهم من تحركهم شهواتهم وملذاتهم. يحتاجون لان يحصنوا انفسهم شأنهم شأن غيرهم . قد لايسع للبعض منهم ان يتزوج بالصيغة الدائمة لعدم توفر المال والسكن وماافترضه الله للزوجة من حقوق فليس من العدل ان لايكون هناك بديل . وليس من العدل ان ينكح ذوي القدرة بينما يفرض على الاخرين استنفاد الوقت بالصوم والصبر. الزواج المؤقت شرعه الله ليقي المسلم الغير معصوم من الحرام وهو بديل مؤقت كما هو ظاهر من اسمه و حتى يزرقه الله بزيجة دائمة. وايضا هو يحل بعض المشكلات التي تظهر مع تطور الازمنة. ولايوجد في القران دليل على الناسخ والمنسوخ ومن هو عمر بن الخطاب لكي يحرم مااحله الله .

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا