نشر قبل 14 سنة
مجموع الأصوات: 32
القراءات: 2799

السائل: 

الهاشمي

العمر: 

35

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

الأحساء

لي أقارب مدخول معاشهم حرام إذ يعملون في الحرام ، فهل يجوز لي الأكل من طعامهم و قبول الـ ... ؟

السوال: 

لي أقارب مدخول معاشهم حرام إذ يعملون في الحرام ، فهل يجوز لي الأكل من طعامهم و قبول الهدايا منهم ، لأني أستكره ذلك ؟

لكن في بعض الأحيان أقبل الطعام و الهدايا بسبب الأحراج ، و لي أقارب أيضا أخرين نصف مدخولهم حلال و نصفه الآخر حرام ، فهل علي إثم عند قبول الهدايا ؟ أرجو التفصيل في الأجابة جزاكم الله خيراً .

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

يجوز لك الأكل لديهم و من طعامهم ، و كذلك قبول هديتهم ما لم تعلم بأن الطعام الذي تأكله بعينه ، و الهدية التي تقبلها منهم بعينها هي من الحرام ، حيث أنه قد يكونان من الكسب الحلال .

لكن الاجتناب عن مواضع الشبهة هو الأفضل مهما أمكن ، خاصة ما لم يكن فيه إحراج .

هذا و لو شئت التخلص من الشبهة و إبراء ذمتك فيمكنك إحتساب ثمن الطعام و الهدية ثم إعطائه للفقير المؤمن بنية رد المظالم ، و الأحوط أن يكون بإذن المرجع الديني الذي تقلده .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا