العالم و النخلة

رُوِيَ عن الامام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : كَانَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) يَقُولُ : " إِنَّ مِنْ حَقِّ الْعَالِمِ أَنْ لَا تُكْثِرَ عَلَيْهِ السُّؤَالَ ، وَ لَا تَأْخُذَ بِثَوْبِهِ ، وَ إِذَا دَخَلْتَ عَلَيْهِ وَ عِنْدَهُ قَوْمٌ فَسَلِّمْ عَلَيْهِمْ جَمِيعاً ، وَ خُصَّهُ بِالتَّحِيَّةِ دُونَهُمْ ، وَ اجْلِسْ بَيْنَ يَدَيْهِ ، وَ لَا تَجْلِسْ خَلْفَهُ ، وَ لَا تَغْمِزْ بِعَيْنِكَ ، وَ لَا تُشِرْ بِيَدِكَ ، وَ لَا تُكْثِرْ مِنَ الْقَوْلِ : قَالَ فُلَانٌ وَ قَالَ فُلَانٌ خِلَافاً لِقَوْلِهِ ، وَ لَا تَضْجَرْ بِطُولِ صُحْبَتِهِ ، فَإِنَّمَا مَثَلُ الْعَالِمِ مَثَلُ النَّخْلَةِ تَنْتَظِرُهَا حَتَّى يَسْقُطَ عَلَيْكَ مِنْهَا شَيْ‏ءٌ ، وَ الْعَالِمُ أَعْظَمُ أَجْراً مِنَ الصَّائِمِ الْقَائِمِ الْغَازِي فِي سَبِيلِ اللَّهِ " 1 .

  • 1. الكافي : 1 / 37 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا