نشر قبل 6 سنوات
مجموع الأصوات: 80
القراءات: 16730

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

الأبحاث و المقالات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع بالضرورة ، بل تعبر عن رأي أصحابها

هل كان التشيع موجودا في زمن النبي ؟

نص الشبهة: 

بينوا لنا هل كان التشيع في زمن النبي (ص) و علي ؟!

الجواب: 

1 نعم كان عدد من الصحابة في زمن النبي صلى الله عليه وآله يحبون علياً عليه السلام ويلتفون حوله ، فعرفوا بإسم (شيعة علي) ، وقد نزلت الآيات من الله تعالى في مدحهم ، ومدحهم الذي لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وآله .
قال السيوطي في الدر المنثور : 6 / 379، في تفسير قوله تعالى : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ 2 قال : (وأخرج ابن عساكر عن جابر بن عبد الله قال : كنا عند النبي (ص) فأقبل علي فقال النبي (ص) : والذي نفسي بيده إن هذا وشيعته لهم الفائزون يوم القيامة ، ونزلت : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ 2 فكان أصحاب النبي (ص) إذا أقبل علي قالوا : جاء خير البرية . وأخرج ابن عدي وابن عساكر عن أبي سعيد مرفوعاً : علي خير البرية .
وأخرج ابن عدي عن ابن عباس قال لما نزلت : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ 2 ، قال رسول الله (ص) لعلي : هو أنت وشيعتك يوم القيامة راضين مرضيين .
وأخرج ابن مردويه عن علي قال قال لي رسول الله (ص) : ألم تسمع قول الله : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ 2 ، أنت وشيعتك . وموعدي وموعدكم الحوض إذا جاءت الأمم للحساب ، تدعون غراًّ محجلين ) . انتهى .
إلى غير ذلك من الأحاديث الشريفة ، وإن من العجائب أن هذه الأحاديث بقيت في حق علي عليه السلام وشيعته ، رغم كل ما عملته الدول المتعاقبة من أجل إطفاء نوره ، حتى أن دولة النواصب الأموية جعلت لعنه فرضاً واجباً في صلاة الجمعة في جميع البلاد نحو سبعين سنة ، ومع ذلك بقيت في مصادر أتباعهم أمثال هذه الأحاديث العظيمة في فضله وفضل شيعته !
أليس هذا بحد ذاته كرامة ومعجزة ؟! 3 .

  • 1. كتب سماحة الشيخ الكوراني في مقدمة كتاب "أجوبة على بعض علماء الطالبان" : وصلتنا رسالة على شكل منشور من بعض علماء الوهابية في باكستان ، تتضمن خمسين سؤالاً أو إشكالاً ، وقد جمعوا فيها بعض الأحاديث والنصوص من مصادر مذهبنا ، وبعض كلمات من مؤلفات لعلماء شيعة ، وأكثرها مؤلفات غير معروفة ، وأرادوا أن يثبتوا بها كفر الشيعة ! وجعلوا عنوانها : هل الشيعة كفار.. ؟ أحكموا أنتم !
    وهذه إجابات عليها ، تكشف ما ارتكبه كاتبها من كذب على الشيعة ، وبتر للنصوص ، وتحريف للمعاني ، وسوء فهم ، وقد جمعنا الأسئلة في محاور ، ليكون الجواب على موضوعاتها ، والله ولي القبول والتوفيق .
    وأصلها باللغة الفارسية وهذه ترجمتها بنصه : هل الشيعة كفار .. أحكموا أنتم !
  • 2. a. b. c. d. القران الكريم : سورة البينة ( 98 ) ، الآية : 7 ، الصفحة : 598 .
  • 3. من كتاب : مسائل مجلة جيش الصحابة ( أجوبة على مسائل وجهتها إلى علماء الشيعة ، مجلة الخلافة الراشدة الباكستانية ، التابعة لمنظمة جيش الصحابة ) للشيخ علي الكوراني العاملي ، السؤال رقم : 15 .

3 تعليقات

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

مبدأ الشيعة من مصادر السنة

السلام عليكم ورحمة الله
أولا : كما تفضلت أن الاية تتحدث بصيغة الجمع "  إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ " ولكنها تقصد شخصا واحدا باعتباره مصداقا للذين امنوا وهو علي بن أبي طالب (ع) و قد ورد في القران الكريم مثل هذه الطريقة في التعبيرعند آيات أخرى مثل أية المباهلة فهناك أحاديث كثيرة في كثير من المصادر الإسلامية الموثوق بها ـ شيعية وسنّية ـ تؤكّد نزول هذه الآية في أهل البيت، وهي كلّها تقول إنّ النبيّ (صلى الله عليه وآله ) لم يدع للمباهلة غير علي وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السلام)، في حين ان الآية استخدمت صيغة الجمع في التعبير ( فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ..) .
وفي القرآن مواضع متعدّدة ترد فيها العبارة بصيغة الجمع، إلاَّ أنّ مصداقها لا ينطبق إلاَّ على فرد واحد. فمثلاً نقرأ : (الذين قال لهم الناسُ إنّ الناسَ قد جمعوا لكم فاخشَوهم) والمقصود من «الناس» في هذه الآية هو «نعيم بن مسعود» حسب قول فريق من المفسّرين، وأيضاً نقرأ : (لقد سمع الله قولَ الذين قالوا إنّ الله فقير ونحن أغنياء). فهنا المقصود بـ «الذين» في هذه الآية، على رأي كثير من المفسّرين، هو «حي بن أخطب» أو «فنحاص».
وقد يطلق الجمع على المفرد للتكريم، كما جاء عن إبراهيم : (إنّ إبراهيم كان أُمّة قانتاً لله). فهنا أُطلقت كلمة «أُمّة» وهي اسم جمع، على مفرد.
ثانيا: إن امتداد المذهب الجعفري ( الشيعة) يصل إلى رسول الله ( صلى الله عليه واله ) مباشرة أبا عن جد .
ثالثا: في كتاب الدر المنثور للسيوطي المجلد 6 الصفحة 589  (و هو المصادر السنية ) أخرج ابن عساكر عن جابر بن عبد الله قال : كنا عند النبي (صلى الله عليه وآله) فأقبل علي فقال النبي : " والذي نفسي بيده إن هذا وشيعته لهم الفائزون يوم القيامة "، ونزلت : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَٰئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ ﴾ فكان أصحاب النبي إذا أقبل علي قالوا : جاء خير البرية .

عموما أخي الكريم أدعوك لمراجعة الرابط التالي لمعرفة المزيد عن تاريخ الشيعة ووفقكم الله .

مبدأ التشيع وتاريخ نشأته


 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا