تساوي العامل الأجير مع الحاكم في الحكومة الاسلامية الحقة!

عَنْ أَبِي الْهَيْثَمِ بْنِ التَّيِّهَانِ وَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي رَافِعٍ، أَنَّ طَلْحَةَ وَ الزُّبَيْرَ جَاءَا إِلَى أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) وَ قَالَا لَيْسَ كَذَلِكَ كَانَ يُعْطِينَا عُمَرُ 1 !
قَالَ ـ أي الإمام علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ـ: "فَمَا كَانَ يُعْطِيكُمَا رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله )"؟
فَسَكَتَا.
قَالَ: "أَ لَيْسَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ يَقْسِمُ بِالسَّوِيَّةِ بَيْنَ الْمُسْلِمِينَ"؟
قَالَا: نَعَمْ.
قَالَ: "فَسُنَّةُ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) أَوْلَى بِالِاتِّبَاعِ عِنْدَكُمْ أَمْ سُنَّةُ عُمَرَ"؟
قَالَا: سُنَّةُ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله )، يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ لَنَا سَابِقَةٌ وَ عَنَاءٌ وَ قَرَابَةٌ؟
قَالَ: "سَابِقَتُكُمَا أَسْبَقُ أَمْ سَابِقَتِي"؟
قَالَا: سَابِقَتُكَ.
قَالَ: "فَقَرَابَتُكُمَا أَمْ قَرَابَتِي"؟
قَالَا: قَرَابَتُكَ.
قَالَ: "فَعَنَاؤُكُمَا أَعْظَمُ مِنْ عَنَائِي"؟
قَالَا: عَنَاؤُكَ.
قَالَ: "فَوَ اللَّهِ مَا أَنَا وَ أَجِيرِي هَذَا إِلَّا بِمَنْزِلَةٍ وَاحِدَة" 2 .

  • 1. أي أنهما جاءا إلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) يعترضان عليه قلة العطاء و يطلبان منه أن يفضلهما على غيرهما من المسلمين.
  • 2. بحار الأنوار ( الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار ( عليهم السلام ) ) : 41 / 116 ، للعلامة الشيخ محمد باقر المجلسي ، المولود بإصفهان سنة : 1037 ، و المتوفى بها سنة : 1110 هجرية ، طبعة مؤسسة الوفاء ، بيروت / لبنان ، سنة : 1414 هجرية .

تعليق واحد

صورة سيد حيدر آل طه (آل طه)

رحمك الله يا أبا الحسن كنت

رحمك الله يا أبا الحسن كنت أول القوم إسلاما و أخلصهم إيمانا و أشدهم يقيناً و أخوفهم لله و أعظمهم عناءً و أحوطهم على رسول الله صلى الله عليه وآله وآمنهم على أصحابه و أفضلهم مناقب و أكرمهم سوابق و أرفهم درجة و أقربهم من رسول الله صلي الله عليه و آله ... فجزاك الله عن الاسلام و أهله و عن رسوله و عن المسلمين خيراً ...

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا