الفكاهة و الطرافة و المزاح و التسلية

مواضيع في حقل الفكاهة و الطرافة و المزاح و التسلية

عرض 1 الى 20 من 30
25/04/2019 - 11:00  القراءات: 1770  التعليقات: 0

من الطريف ما ذكره بعضهم في تفسيره ان رجلا كان مشهورا بإصابة العين، حتى كان الناس يستأجرونه لهذه الغاية، و في ذات يوم استأجرته امرأة ليحسد عدوا لها و يقتله بعينيه، و صحبته الى الرجل، و قالت له: هذا هو فاحسده. فقال لها الحاسد: ما أجمل عينيك! فما أتم كلامه حتى عميت 1.

09/12/2018 - 11:00  القراءات: 2570  التعليقات: 0

رُوِيَ‏ أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى أَوْحَى إِلَى نَبِيٍّ مِنَ الْأَنْبِيَاءِ فِي الزَّمَنِ الْأَوَّلِ 1 أَنَّ لِرَجُلٍ مِنْ أُمَّتِهِ ثَلَاثَ دَعَوَاتٍ مُسْتَجَابَاتٍ، فَأَخْبَرَ ذَلِكَ الرَّجُلَ بِهِ فَانْصَرَفَ مِنْ عِنْدِهِ إِلَى بَيْتِهِ وَ أَخْبَرَ زَوْجَتَهُ بِذَلِكَ، فَأَلَحَّتْ عَلَيْهِ أَنْ يَجْعَلَ دَعْوَةً لَهَا فَرَضِيَ.

01/07/2018 - 11:00  القراءات: 2307  التعليقات: 0

رُوِيَ أن عَبْد الْمَلِكِ بْنُ مَرْوَانَ انْقَطَعَ مِنْ أَصْحَابِهِ فَانْتَهَى إِلَى أَعْرَابِيٍّ. فَقَالَ: أَ تَعْرِفُ عَبْدَ الْمَلِكِ بْنَ مَرْوَانَ؟ قَالَ: نَعَمْ، جَائِرٌ بَائِرٌ.

11/02/2018 - 11:00  القراءات: 2651  التعليقات: 0

أَنْفَذَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ علي بن أبي طالب عليه السلام مِيثَمَ التَّمَّارَ فِي أَمْرٍ فَوَقَفَ عَلَى بَابِ دُكَّانِهِ. فَأَتَى رَجُلٌ يَشْتَرِي التَّمْرَ، فَأَمَرَهُ بِوَضْعِ الدِّرْهَمِ وَ رَفْعِ التَّمْرِ.

23/08/2016 - 03:00  القراءات: 2923  التعليقات: 0

خطب معاوية يوماً فقال: إنّ الله يقول: ﴿ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ ﴾ 1 فعلى مَ تلومونني ؟!

17/05/2016 - 01:08  القراءات: 4034  التعليقات: 0

كان شريك بن الأعور سيِّداً في قومه وكبيراً لهم، عاصر مُعاوية وفي أحد الأيَّام دخل مجلس مُعاوية، فأراد هذا أنْ يحتقره ويسخر به؛ لقُبح اسمه واسم أبيه وللنقص الذي فيه، فقال له:

06/05/2016 - 01:04  القراءات: 2893  التعليقات: 0

نموذج آخر مِن السُّخرية بالأشخاص المُصابين ببعض العيوب الظاهريَّة، نجده في قِصَّة القاضي المصري، رشيد بن الزبير، فقد كان مِن القُضاة الماهرين والكتَّاب العِظام في عصره، وكان ذا خُبرة كافية في علوم الفِقه، والمنطق، والنحو، والتاريخ... عاش في القَرن السادس الهِجري، وقد كان ذا قامة قصيرة، أسود اللون، ذا شفتين غليظتين، وأنفٍ كبيرٍ، ومَنظرٍ قبيحٍ جِدَّاً، كان يعيش في شبابه في القاهرة، ويسكن مع عبد العزيز الإدريسي، وسليمان الديلمي في بيتٍ واحد.

05/05/2016 - 01:04  القراءات: 4154  التعليقات: 0

عاش الجاحظ في القَرن الثالث الهِجري، وله كتب وآثار كثيرة، وقد كان قبيح المنظر جِدَّاً، مُقرَّباً عند الخلفاء العباسيِّين لعداوته لعليِّ بن أبي طالب (عليه السلام)، وقد قال يوماً لتلاميذه: إنَّه لم يُخجلني طيلة عمري أحد، كما فعلت امرأة ثريَّة، فقد لقيت امرأة في بعض الطُّرق، وسألتني أنْ أصحبها ففعلت، حتَّى أتت بي إلى مَحلِّ صانع للتماثيل وقالت له ـ مُشيرة إليَّ : كهذا...

27/04/2016 - 06:18  القراءات: 3399  التعليقات: 0

عن أَمَالِي الْحَاكِمِ، قَالَ أَبُو رَافِعٍ‏ كُنْتُ أُلَاعِبُ الْحُسَيْنَ عليه السلام وَ هُوَ صَبِيٌّ بِالْمَدَاحِي فَإِذَا أَصَابَتْ مِدْحَاتِي مِدْحَاتَهُ قُلْتُ: احْمِلْنِي. فَيَقُولُ: "أَ تَرْكَبُ ظَهْراً حَمَلَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله" فَأَتْرُكُهُ.

19/03/2016 - 08:51  القراءات: 2247  التعليقات: 0

لقد كانت عَلاقات النبي مع المسلمين ليِّنة هادئة، إلى درجة أنَّ بعض الأشخاص، كانوا يتمازحون معه بالمزاج، الذي يصعب قبوله مِن الأفراد العاديِّين.
نهى (عليه السلام) أبا هريرة عن مِزاح العرب، فأخذ أبو هريرة نَعل النبي، ورهنه بالتمر وجلس بحذائه يأكل. فقال (عليه السلام): يا أبا هريرة ما تأكُل؟
قال: نعل رسول الله .
أيُّ حاكم يجرؤ على مُمازحته فردٌ عاديٌّ، فيرهن حِذاءه عند بقَّالٍ لقاء شيء مِن التمر؟!

09/10/2013 - 14:17  القراءات: 24692  التعليقات: 9

قَالَ السَّجَّانُ لِيُوسُفَ: إِنِّي لَأُحِبُّكَ.
فَقَالَ يُوسُفُ: مَا أَصَابَنِي بَلَاءٌ إِلَّا مِنَ الْحُبِّ.
إِنْ كَانَتْ عَمَّتِي [خَالَتِي‏] أَحَبَّتْنِي فَسَرَقَتْنِي.
وَ إِنْ كَانَ أَبِي أَحَبَّنِي ...

23/05/2008 - 05:29  القراءات: 11377  التعليقات: 0

عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ جُمْهُورٍ ، قَالَ : كَانَ النَّجَاشِيُّ وَ هُوَ رَجُلٌ مِنَ الدَّهَاقِينِ عَامِلًا عَلَى الْأَهْوَازِ وَ فَارِسَ ، فَقَالَ بَعْضُ أَهْلِ عَمَلِهِ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السَّلام ) : إِنَّ فِي دِيوَانِ النَّجَاشِيِّ عَلَيَّ خَرَاجاً ، وَ هُوَ مُؤْمِنٌ يَدِينُ بِطَاعَتِكَ ، فَإِنْ رَأَيْتَ أَنْ تَكْتُبَ لِي إِلَيْهِ كِتَاباً ؟

19/05/2008 - 20:35  القراءات: 7509  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) أنهُ قال : " تَبَسُّمُ الرَّجُلِ فِي وَجْهِ أَخِيهِ حَسَنَةٌ ، وَ صَرْفُ الْقَذَى عَنْهُ حَسَنَةٌ ، وَ مَا عُبِدَ اللَّهُ بِشَيْ‏ءٍ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ مِنْ إِدْخَالِ السُّرُورِ عَلَى الْمُؤْمِنِ " 1 .

24/06/2007 - 16:20  القراءات: 18714  التعليقات: 0

رُوِيَ أنّ رجلاً اُتِيَ به إلى عمربن الخطّاب ، و كان صدر منه أنّه قال لجماعةٍ من الناس و قد سألوه كيف أصبحت ؟
قال : أصبحت اُحبّ الفتنة ، و أكره الحقّ ، و اُصدّق اليهود و النصارى‏ ، و اُؤمن بما لم أره ، و اُقرّ بما لم يُخلق .
فرُفع إلى عمر ، فارسل إلى عليّ ( كرّم اللَّه وجهه ) ، فلمّا جاءه أخبره بمقالة الرجل .

21/04/2007 - 09:26  القراءات: 12361  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي الْحَسَنِ الْأَوَّلِ 1 ( عليه السَّلام ) ، قَالَ : " كَانَ يَحْيَى بْنُ زَكَرِيَّا ( عليه السَّلام

12/02/2007 - 21:22  القراءات: 15143  التعليقات: 2

رُوِيَ أَنَّ سُلَيْمَانَ ( عليه السَّلام ) رَأَى عُصْفُوراً يَقُولُ لِعُصْفُورَةٍ : لِمَ تَمْنَعِينَ نَفْسَكِ مِنِّي ، وَ لَوْ شِئْتُ أَخَذْتُ قُبَّةَ سُلَيْمَانَ بِمِنْقَارِي فَأَلْقَيْتُهَا فِي الْبَحْرِ !
فَتَبَسَّمَ سُلَيْمَانُ ( عليه السَّلام ) مِنْ كَلَامِهِ ، ثُمَّ دَعَاهُمَا ، وَ قَالَ لِلْعُصْفُورِ : " أَ تُطِيقُ أَنْ تَفْعَلَ ذَلِكَ " ؟!
فَقَالَ : لَا يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَ لَكِنَّ الْمَرْءَ قَدْ يُزَيِّنُ نَفْسَهُ وَ يُعَظِّمُهَا عِنْدَ زَوْجَتِهِ ، وَ الْمُحِبُّ لَا يُلَامُ عَلَى مَا يَقُولُ .

10/12/2006 - 14:27  القراءات: 14707  التعليقات: 0

قَالَ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) : " إِنَّ عَلِيَّ بْنَ الْحُسَيْنِ ( عليه السَّلام ) اسْتَقْبَلَهُ مَوْلًى لَهُ فِي لَيْلَةٍ بَارِدَةٍ وَ عَلَيْهِ جُبَّةُ خَزٍّ 1 ، وَ مِطْرَفُ

14/06/2005 - 13:35  القراءات: 13729  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ أمير المؤمنين عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ : " إِنَّ مِنَ الْجَهْلِ النَّوْمَ مِنْ غَيْرِ سَهَرٍ ، وَ الضِّحْكَ مِنْ غَيْرِ عَجَبٍ " 1 .

11/02/2005 - 05:33  القراءات: 22828  التعليقات: 0

روي عن عمر بن الخطاب أنه لقي حذيفة بن اليمان رضي الله عنه فقال له : كيف أصبحت يا حذيفة ؟
فقال : أصبحت أحب الفتنة ، و أكره الحق ، و أصلي بغير وضوء ، و لي في الأرض ما ليس لله في السماء !
فغضب عمر غضباً شديداً ، فلقي علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، فأخبره عمر بما سمعه من حذيفة .
فقال علي ( عليه السَّلام ) لعمر : صدقَ يا عمر .

04/01/2005 - 02:41  القراءات: 18149  التعليقات: 0

لما توفي الامام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) التقى أبو حنيفة بمؤمن الطاق ، فقال له أبو حنيفة ـ شامتاً ـ : أما إمامك فقد فات !
فقال له مؤمن الطاق : أما إمامك فمن المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم .

الصفحات