نشر قبل 14 سنة
مجموع الأصوات: 22
القراءات: 19707

حقول مرتبطة: 

ما هو كتاب ليالي بيشاور ، و من هو مؤلفه ؟

كتاب " ليالي بيشاور " هو مجموعة حوارات و مناظرات في مواضيع خلافية عديدة ، أهمّها إمامة و ولاية أمير المؤمنين الاِمام عليّ ( عليه السَّلام ) و خلافته الشرعية للرسول الاَمين ( صلَّى الله عليه و آله ) بلا فصل ، و الاستدلال عليها من الآيات القرآنية و الاَحاديث النبويّة الشريفة ، و عقائد الاِمامية ، و الاَدلّة العقلية و النقلية لاِثباتها .
جرت هذه الحوارت في أجواء ودِّية على أساس النقاش العلمي ، و المنطق البعيد عن التعصّب و المجرّد عن التقليد و الاَهواء بين مصنّف هذا الكتاب و هو أحد علماء الشيعة الإمامية و عَلَمٌ من أعلام القرن الرابع عشر الهجري السيّد محمّد الموسوي الشيرازي ، المشتهر بسلطان الواعظين ، عندما كان في الثلاثين من عمره ، و بين محاوريه من كبار علماء العامّة المعاصرين له .
و الجدير بالذكر أن هذه الحوارات قد جرت بمحضرٍ جموع غفيرة من أبناء الطائفتين في دار أحد وجهاء مدينة " بيشاور " الباكستانيّة ، و كان قد حضر هذا الإجتماع ما يقرب من 200 كاتب من الفريقين لتدوين و توثيق و تسجيل ما يجري من حوارات و مسائل و أجوبة و ردود و شبهات ، و كان أيضا ضمن الحضور أربعة من الصحفيّين لكتابة ما يدور في هذه المجالس من المناقشات بكلّ جزئيّاتها و نشره في اليوم التالي في الصحف و المجلات الصادرة هناك في ذلك الوقت .
و قد أُقيمت هذه المجالس بناءً على طلب بعض علماء العامّة و كبار شخصياتهم ، و إستغرقت هذه المناظرات عشرة ليالٍ متتابعة ، كانت بدايتها في ليلة الجمعة 23 من شهر رجب سنة 1345 هجرية ، و إنتهت في ليلة الاَحد 3 شعبان من السنة نفسها ، و عقب انتهائها أعلن عدّة من الحاضرين تشيّعهم و التزامهم بمذهب أهل البيت ( عليهم السَّلام ) .
ثم إن الكتاب صدر أولاً باللغة الفارسية ، ثم حققه و ترجمه إلى اللغة العربية السيّد حسين الموسوي و صدر في بيروت سنة 1419 هجرية .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا