المجيب

عرض 1 الى 20 من 850
20/06/2019 - 22:00  القراءات: 80  التعليقات: 0

لكن معظم الناس خطأً فَهِموا أن الزهد هو ترك الدنيا، و أن الرهبانية و الزهد بمعنى واحد، غير أن هذا الفهم ليس صحيحاً أبداً و يَنُمُّ عن فهم ساذج و عدم معرفة بالدين الإسلامي.

09/06/2019 - 22:00  القراءات: 187  التعليقات: 0

الفجر الكاذب: هو ضوء أبيض يبدأ بالظهور في الأفق من ناحية مشرق الشمس و يتدرج بالصعود من الافق باتجاه السماء و الانتشار ثم سرعان ما ينمحي و لذلك سُمي بالفجر الكاذب، و الفجر الكاذب يسبق الفجر الصادق.
أما الفجر الصادق فهو ضوء أبيض يبدأ بالظهور بشكل افقي في الأفق و في ناحية مشرق الشمس ثم يتزايد وضوحا وجلاءً و انتشاراً ثم يميل إلى الاحمرار حتى يتصل بشروق الشمس.
و الفجر الصادق هو المعتبر فقهياً في تحديد الاوقات الشرعية لصلاة الصبح و بداية الصيام و الاحكام الشرعية المرتبطة بهما، و كذلك بالأحكام المرتبطة بمبدأ النهار و نهاية الليل.

06/06/2019 - 22:00  القراءات: 246  التعليقات: 0

إن من آداب الدعاء هو الابتهال إلى الله عَزَّ و جَلَّ و الإبتهال في الدعاء هو بسط اليدين و مَدُّ الذراعين مقابل الوجه أو رفعهما الى السماء مستقبلاً القبلة، و الابتهال علامة التضرع و الاستكانة الظاهرة على الداعي حال الدعاء، و يكون الابتهال مصحوباً بالبكاء و نزول الدمعة.

02/06/2019 - 22:00  القراءات: 209  التعليقات: 0

رُوِيَ عن النبي صلى الله عليه و آله أنه قال: "مَنْ كَانَتْ عِنْدَهُ فِي قِبَلِهِ مَظْلِمَةٌ فِي عِرْضٍ أَوْ مَالٍ فَلْيَتَحَلَّلْهَا مِنْهُ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَيْسَ هُنَاكَ دِينَارٌ وَ لَا دِرْهَمٌ، يُؤْخَذُ مِنْ‏ حَسَنَاتِهِ‏ فَإِنْ لَمْ تَكُنْ لَهُ حَسَنَاتٌ أُخِذَ مِنْ سَيِّئَاتِ صَاحِبِهِ فَزِيدَتْ عَلَى سَيِّئَاتِهِ".

30/05/2019 - 22:00  القراءات: 290  التعليقات: 0

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام : "مِنْ كَفَّارَاتِ الذُّنُوبِ الْعِظَامِ إِغَاثَةُ الْمَلْهُوفِ وَ التَّنْفِيسُ عَنِ الْمَكْرُوبِ".

23/05/2019 - 22:00  القراءات: 247  التعليقات: 0

شرطة الخميس قوة عسكرية قتالية ضاربة و متميزة و ملتزمة لها مهام حساسة أسسها الامام أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام عند تسلمه زمام الحكم، بهدف المحافظة على الامن و النظام و القانون و دفع المخالفات و المكائد و الاخطار التي كانت تهدد الدولة الإسلامية العادلة.

16/05/2019 - 22:00  القراءات: 343  التعليقات: 0

المنايا جمع منية، و المنية هي الموت، و علم المنايا هو العلم بوقت موت الاشخاص و كيفية موتهم، و هذا العلم هو من الغيب الذي يُعَلِّمَهُ الله من شاء من عباده الصالحين كالأنبياء و الأئمة عليهم السلام، و لقد رُوِيَ عن الامام أمير المؤمنين علي عليه السلام كما عن الأصبغ بن نُباته، قَالَ سَمِعْتُهُ يَقُولُ‏: "إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه و آله عَلَّمَنِي أَلْفَ بَابٍ مِنَ الْحَلَالِ وَ الْحَرَامِ وَ مِمَّا كَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ، كُلُّ بَابٍ مِنْهَا يَفْتَحُ أَلْفَ بَابٍ فَذَلِكَ أَلْفُ أَلْفِ بَابٍ حَتَّى عَلِمْتُ عِلْمَ‏ الْمَنَايَا وَ الْبَلَايَا وَ فَ

28/04/2019 - 22:00  القراءات: 392  التعليقات: 0

شيخ الطائفة لقب الشيخ الطوسي المكنى بأبي جعفر، لُقِّب به لسعة علمه و خدماته الفريدة للعالم الإسلامي و الطائفة الشيعية الامامية، و للمعان دوره الفذ في خدمة العلم و النظريات العلمية الدقيقة، و هو محمد بن الحسن بن علي بن الحسن، ولد في سنة : 385 هجرية بخراسان، ثم هاجر طالباً للعلم إلى العراق في الثالثة و العشرين من عمره و سكن بغداد و تتلمذ على يد كبار العلماء أمثال الشيخ المفيد و السيد المرتضى فأصبح من كبار علماء الشيعة الامامية فأسند اليه كرسي علم الكلام ببغداد فخدم الدين و المذهب بخدمات جليلة و عظيمة من خلال تربيته لآلاف التلاميذ المميزين و تأليفه لعشرات الكتب الق

21/04/2019 - 22:00  القراءات: 428  التعليقات: 0

أئمة اهل البيت عليهم السلام مبرؤن من الخوف على أنفسهم من القتل في سبيل الله و هم أشجع الناس في زمانهم و قد ضحوا بنفوسهم الغالية جميعاً من أجل الدين الإسلامي 1 و قد أثبتوا ذلك في ساحات القتال و الدفاع عن العقيدة و الشريعة، و عندما هدد ابن زي

19/04/2019 - 22:00  القراءات: 524  التعليقات: 0

ثم أن الغيبة ليست أمراً شاذاً و مستنكراً ، فقد كانت موجودة في حياة بعض الانبياء ، فقد غاب النبي صالح عن قومه زماناً، و النبي موسى الكليم عليه السلام غاب عن موطنه و قومه سنوات طويلة عندما قرر فرعون قتله ثم عاد ليكمل مشروعه الرسالي قائلاً: ﴿ فَفَرَرْتُ مِنْكُمْ لَمَّا خِفْتُكُمْ فَوَهَبَ لِي رَبِّي حُكْمًا وَجَعَلَنِي مِنَ الْمُرْسَلِينَ ﴾ 1 . و كذلك النبي عيسى المسيح عليه السلام عندما أراد الناس قتله غيَّبه الله و رفعه الله اليه و سيعود مرة أخرى ليقف إلى جانب الامام المهدي عليه السلام و يدعم مشروعه.

18/04/2019 - 22:00  القراءات: 421  التعليقات: 0

الحماية الالهية و الدعم السماوي موجود و متوفر لأولياء الله كالأنبياء و الأئمة عليهم السلام، لكنها مرهونة بالمصالح العامة، و الحكمة الالهية هي التي تحددها.

24/03/2019 - 22:00  القراءات: 1268  التعليقات: 0

الحاسد و هو الذي يستسلم لغريزة الحسد فيتمنى زوال النعمة عن غيره و يحقد عليه و يستعمل حسده ضده باللسان أو الفعل أو بهما، و هو انسان سيئ الخلق مريض القلب دائم الغم و الهم سيئ العاقبة لا يذوق طعم الراحة و لا يكاد يشفى من حالته حتى يخسر كل شيء، يخسر ايمانه و دنياه و آخرته، و لقد وردت الاحاديث و الروايات في الآثار السيئة التي تصيب الحاسد و اليك بعضاً منها:

14/03/2019 - 22:00  القراءات: 1847  التعليقات: 2

الحسد غريزة من الغرائز المودعة في الإنسان و يبدو أن للحسد كسائر الغرائز مراحل و مراتب ، فأصل غريزة الحسد موجودة في الانسان و تهيج بصورة غير ارادية عندما يرى نعمة أنعمها الله على غيره ليس له مثلها فيحسد صاحب تلك النعمة دون أن يتمنى زوالها عنه ، و لا يحقد عليه و لا يؤذيه أي لا يستعمل حسده ضد المحسود ، إلى هنا لم يفعل حراماً ، كما هو الحال بالنسبة إلى غريزة الغضب التي تثور بمجرد حصول اسبابها لكن الغاضب إذا  امتلك نفسه و لم يعتد على غيره فإنه لم يرتكب محرماً بل سيحصل على الثواب و الأجر لأنه سيطر على غضبه و لم يستسلم لما تمليه عليه غريزته، و لم يستعمل حسده أو غضبه ضد

10/03/2019 - 22:00  القراءات: 1361  التعليقات: 0

مواقع التواصل الاجتماعي و البرامج الموجود على الشبكة العنكبوتية في الغالب هي سلاح ذو حدين و فيها النافع و الضار و الخطير جداً، فإن أحسن الإنسان استخدامها كانت مفيدة و نافعة ، و إن أساء الانسان استخدامها كانت بالطبع مضرة و قد تكون بعضها منزلقاً خطيراً جداً.

07/03/2019 - 22:00  القراءات: 1422  التعليقات: 0

الحسد هو تمني زوال النعمة عن غيره ، أو زوالها عن غيره و تحولها اليه خاصة ، أو مجرد تمني سلب النعمة من غيره .

03/03/2019 - 22:00  القراءات: 1580  التعليقات: 0

الحديث المستفيض او الخبر المستفيض هو مصطلح حديثي يُراد به في علم دراية الحديث

28/02/2019 - 22:00  القراءات: 1378  التعليقات: 0

معنى صفات الله عين ذاته هو أنه ليس لهذه الصفات وجود إلاّ وجود الذات الالهية ، أي أن هذه الصفات على رغم تعدّد مفاهيمها في الصعيد الذهني و الاعتباري، فإنّها تشير إلى مصداق و وجود واحد في الواقع الخارجي، و ذلك الوجود الواحد هو الذات الإلهية، و إنّ لله تعالى حقيقة واحدة، و تعتبر صفاته الذاتية كلّها مفاهيم تعبّر عن مصداق واحد، هو الله تعالى.

24/02/2019 - 22:00  القراءات: 2105  التعليقات: 0

تُسمى الآية (282) من سورة البقرة بآية الدَّين أو آية المداينة، سُميت بذلك لما ذكر فيها بعض أحكام التداين كالكتابة و التوثيق و الاشهاد، و هي أكبر آية في القرآن الكريم من حيث عدد الكلمات و الحروف، و هي قول الله عَزَّ و جَلَّ: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَل

21/02/2019 - 22:00  القراءات: 1434  التعليقات: 0

الحسد داء دوي و مرض نفسي خطير لابد من المبادرة الى علاجه لأنه إذا ترك لحاله تغلَّب على الانسان و صعب علاجه و قد يخرج الانسان من الدين فيحرق أعماله الصالحة و يرتكب الكبائر من الذنوب فيخسر دنياه و آخرته.
و لقد أرشدتنا الاحاديث و الروايات المأثورة عن النبي المصطفى صلى الله عليه و آله و عن أهل بيته الطاهرين عليهم السلام الى كيفية علاج الحسد ، و ها نحن نذكرها باختصار.

17/02/2019 - 22:00  القراءات: 1446  التعليقات: 0

الغبطة هي أن يتمنى الإنسان أن تكون لنفسه نعمة يراها في غيره من غير تمني زوالها عن الآخرين، و هي صفة حسنة تدفع الإنسان نحو الكمال و الرقي خلافاً للحسد.

الصفحات