نشر قبل سنة واحدة
مجموع الأصوات: 69
القراءات: 8948

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

من هم الذين لا يدخلون الجنة ؟

خلق الله جَلَّ و عَلا الجنة من نور وجهه طاهرة مطهرة نقية لتكون دار راحة و أمن و أمان للمتقين من عباده الصالحين الذين أطاعوه و امتثلوا أوامره ليجزيهم الله على ايمانهم و طاعتهم و لتشملهم الرحمة الالهية فينعمون في دار الخلد ، فلهذا فهي خالصة للمؤمنين و ليس فيها مكان للكافرين و العاصين و المنافقين و الظالمين .

من يدخل الجنة و من لا يدخلها من القرآن الكريم ؟

قال الله عَزَّ و جَلَّ : ﴿ مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ أُكُلُهَا دَائِمٌ وَظِلُّهَا تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا وَعُقْبَى الْكَافِرِينَ النَّارُ ﴾ 1.
فالجنة هي للمتقين من عباد الله خاصة ، أما الذين كفروا بالله و كذبوا باياته و استكبروا عن اطاعته و عبادته و أفسدوا في الأرض و ظلموا الناس و مارسوا الرذائل فليس لهم أن يدخلوا الجنة ، بل مأواهم النار ، إلا أن يتوبوا قبل موتهم توبة نصوحاً .
قال سبحانه و تعالى : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُوا عَنْهَا لَا تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَلَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّىٰ يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ وَكَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُجْرِمِينَ ﴾ 2.
هذا و إن دخول الجنة هو فوز عظيم لا يناله الا من آمن و عمل صالحاً و آثر طاعة الله على معصيته ، و ثبت على ايمانه حتى يلقى الله .
قال جَلَّ جَلالُه : ﴿ وَمَنْ يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ نَقِيرًا ﴾ 3.
أما من تدارك المعصية بالتوبة قبل موته فالله غفور رحيم ، و هو يقبل توبة العاصين بشروطها فيتجاوز عنه و يدخله الجنة برحمته الواسعة .
قال تعالى : ﴿ إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ شَيْئًا ﴾ 4.

من هم الذين لا يدخلون الجنة حسب الاحاديث ؟

وردت أحاديث تحدد و تعدد الذين لا يدخلون الجنة ، مثلا كقول رسول الله صلى الله عليه و آله : " ثَلَاثَةٌ لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ ، مُدْمِنُ خَمْرٍ ، وَ مُدْمِنُ سِحْرٍ ، وَ قَاطِعُ رَحِم‏ 5" ، لكنه من الواضح أن هذه الاحاديث إنما أرادت بيان نماذج و مصاديق من الذين لا يدخلون الجنة ، و ليس المقصود إحصاء و تحديد من تكون الجنة محرمة عليهم ، و الاحاديث من هذا النمط كثيرة ، و سبب إختلافها في بيان النماذج واضح لما أشرنا ، و اليك بعض هذه الاحاديث :
قال رسول الله صلى الله عليه و آله : " لَا يَدْخُلُ‏ الْجَنَّةَ الْعَاقُّ لِوَالِدَيْهِ، وَ الْمُدْمِنُ الْخَمْرِ، وَ الْمَنَّانُ بِالْفَعَالِ الْخَيْرِ إِذَا عَمِلَهُ "  6.
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ : " لَا يَدْخُلُ‏ الْجَنَّةَ أَحَدٌ فِيهِ مِثْقالُ‏ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ مِنْ كِبْرٍ " 7.
و عن الامام جعفر الصادق عليه السلام أنه قَالَ : " لَا يَدْخُلُ‏ الْجَنَّةَ سَافِكُ الدَّمِ ، وَ لَا شَارِبُ الْخَمْرِ ، وَ لَا مَشَّاءٌ بِنَمِيمٍ " 8.
و كل هذه النماذج المذكورة في الاحاديث تنتهي في حقيقتها إلى الكفر بالله و جحود آياته فيشملهم حرمة دخول الجنة حسب القاعدة المذكورة في الآيات الكريمة التي أشرنا إليها .

  • 1. القران الكريم: سورة الرعد (13)، الآية: 35، الصفحة: 254.
  • 2. القران الكريم: سورة الأعراف (7)، الآية: 40، الصفحة: 155.
  • 3. القران الكريم: سورة النساء (4)، الآية: 124، الصفحة: 98.
  • 4. القران الكريم: سورة مريم (19)، الآية: 60، الصفحة: 309.
  • 5. الخصال:1 / 179 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق ، المولود سنة : 305 هجرية بقم ، و المتوفى سنة : 381 هجرية، الطبعة الأولى، سنة: 1403 هجرية، قم / إيران.
  • 6. قرب الإسناد للحميري:82، الطبعة الأولى سنة: 1413 هجرية، مؤسسة آل البيت، قم/ايران.
  • 7. الاصول الستة عشر : 240 .
  • 8. الكافي : 7 / 273 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .

تعليق واحد