نشر قبل 14 سنة
مجموع الأصوات: 236
القراءات: 16944

السائل: 

samir

العمر: 

35

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

kaoul

زوجتي بعيدة عني ، احيانا و نحن نتحدث على الهاتف نتطرق الى احاديث لها علاقة بالجنس ، مما ... ؟

السوال: 

السلام عليكم

زوجتي بعيدة عني ، احيانا و نحن نتحدث على الهاتف نتطرق الى احاديث لها علاقة بالجنس ، مما يثير في الشهوة و يحدث عندي الانزال ، مع العلم انني لا احرك العضو بيدي .

هل هذا الأمر محرم ، أرجو التوضيح ، واذا كان في الامر احتياط فارجو تبيان ذلك .

عذرا على هذا السوال و لكن موضع بلاء .

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : ما تفعله ليس حراما ما لم يحصل الانزال ( خروج المني ) بفعل منك ، و لا شيء عليكما .

تعليقتان

صورة Bear

الحديث فى الهاتف وأشياء بها صراحة كثيرة فعذرا لذلك ولكن ضرورى !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا ابن ٢٣ عام من عمرى احببت فتاة وانا فى المدرسة وظللت احبها دون اعلامها حتى المرحلة الثانوية وبدأ لى اتصال بها فى الثانوية على الهاتف وتدريجيا وصل بنا الأمر اننى كنت اذهب لألقاها أمام منزلها ونقبل بعضنا وأشياء أخرى مثل أننا كنا نتحدث على الأنترنت عرايا ولكن الله أنعم علي بأن حدث لى حادث وصرت بعدها فترة دامت سنتين شبه الفاقد للذاكرة ولكن ظللت أفعل ما أفعله الى ان عاد لى عقلى والحمد لله ورأيت أن الحادث فضل من الله لأعود لصوابى ...سؤالى هنا هو أننى أريد أن أمنع كل هذا لكننى ما زلت أحبها ومن فترة قطعت كل صلة لى بها ولكن داخلى خوف أننى لا غفران لى على ما فعلت وأيضا أستفسر عن حكم منعى للكلام معها مرة واحدة مع العلم أننى أخبرتها فهل إن كانت تشعر بالظلم يحاسبنى الله على هذا أم ماذا ثم هل لو أنها لم تعد الى الله أعلى ذنب أم ماذا حقا إنى تائه لا أعلم شيئا أرجوك ساعدنى ؟؟

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

التوبة من العلاقات المحرمة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.. أخي الكريم إعلم إن كنت صادقا في توبتك وعدم الرجوع إلى العلاقات المحرمة شرعا فسيغفر الله لك حتما وستكون محبوبا عنده تعالى لأن الله يجب التوابين ..و أما حالة الخوف التي تحدثت عنها فهي يجب أن تكون لدى الإنسان دائما ليخاف من وسوسة الشيطان والرضوخ له ويخاف من عقاب الله تعالى ويسأله التوفيق والسداد.. كما ننصحك أخي الكريم بالزواج إن كانت الظروف مهيأة لك و غلق جميع الأبواب التي تؤدي بك إلى ارتكاب المعصية لا سمح الله ..  

و لمزيد من المعلومات يمكنك قراءة ما يلي:

العلاقات المحرمة

وفقك الله

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا