نشر قبل 16 سنة
مجموع الأصوات: 283
القراءات: 63038

السائل: 

ABDEL.LATIF

العمر: 

24

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

AL AIN

ما هو معنى الآية الكريمة : { ... أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىَ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ ... } ؟

السوال: 

ما هو معنى الآية الكريمة : { ... أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىَ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ ... } ؟
وشكراً لكم جزاكم الله خير جزاء

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
الآية المذكورة هي ضمن الآيات التي تتحدَّث عن مسجدين متناقضين من حيث أهداف بنائهما ، و قد بُنيا في الأيام الأولى من استقرار المسلمين بالمدينة المنورة :
1 ـ مسجد قُبا ، و هو أول مسجد بُني في الإسلام ، و قد أسس على أساس التقوى و العبودية لله وحده لا شريك له ، و قد ذكره الله في القرآن الكريم : { ... لَّمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ ... } .
2 ـ مسجد الضرار و هو المسجد الذي بنوه المنافقون لإستخدامه كقاعدة لأعمالهم التآميرية ضد الاسلام و المسلمين تحت غطاءٍ شرعي ، في مقابل مسجد قبا الذي بناه المسلمون المخلصون لعبادة الله .
قال الله عزَّ و جل : { وَالَّذِينَ اتَّخَذُواْ مَسْجِدًا ضِرَارًا وَكُفْرًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادًا لِّمَنْ حَارَبَ اللّهَ وَرَسُولَهُ مِن قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلاَّ الْحُسْنَى وَاللّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ {التوبة/107} لاَ تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا لَّمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَن تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُواْ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ {التوبة/108} أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَم مَّنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىَ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ {التوبة/109} لاَ يَزَالُ بُنْيَانُهُمُ الَّذِي بَنَوْاْ رِيبَةً فِي قُلُوبِهِمْ إِلاَّ أَن تَقَطَّعَ قُلُوبُهُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ {التوبة/110} .
و أما معنى الآية : { أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَم مَّنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَىَ شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ } هو أن بناء مسجد قبا بناءٌ صالح و مطمئن و قوي و معطاء لأنه مبنيٌ على قاعدة ثابتة و قوية و هي التقوى و الايمان ، لكن بناء مسجد الضرار بناءٌ غير صالح و غير مطمئن و غير قوي و غير منتج ، لأنه مبنيٌ على قاعدة رخوة و حافة أرضٍ متزلزلة غير ثابتة ( النفاق و الخيانة ) ، فهو بناءٌ متصدع مشرف على السقوط و الانهيار .
و هنا نُشير الى معاني الكلمات التي وردت في الآية المذكورة :
بنيانه = بناءه .
شفا = حافة .
جُرُف = حافة النهر أو حافة البئر التي جرف الماء ما تحتها .
هار = المتصدع المشرف على السقوط .

5 تعليقات

صورة eclectiqueman

سؤال

السلام عليكم
ما علاقة الأية الكريمة في سورة التوبة"أفمن اسس بنياته على تقوى من الله و رضوان خير ام من اسس بنيانه على شفا جرف هار فإنهار به في نار جهنم و لله لا يهدي القوم الظالمين" صدق الله العظيم
بإنهيار المبنيين في الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2001 بحيث انه إسم الطريق الذي بني فيه المبنيين هو نفسه شارع جرف هار؟؟؟؟؟؟
و رقم المبنيين هو نفس ترقيم الأيتين الكريمتين أي 108 و 109؟؟؟؟؟
جزاكم الله خيرا و شكرا

صورة AHMED

استفسار

ارجو من حضرتكم تزويدنا بمعلومة. هل بعض الايات تفسيرها يقع في زماننا صحيح ام انه غير صحيح.وان كان صحيح ارجو منكم بعض الايات التي حصل تفسيرها بزماننا . وان كان غير صحيح.ارجو منكم اطلاعنا على الادلة.شكراً

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

التفسير أم التأويل

السلام عليكم ورحمة الله .. أخي الكريم هناك فرق بين مفردتين قرآنيتين هما التفسير والتأويل . فالتفسير هو بيان مرامي القرآن، ومعانيه التي دلت عليها ألفاظه وأما التأويل فمن أحد معانيها التفسير والتوضيح ولعل ما تقصده في فرض السؤال أنه تأويل الايات بمعنى الأمر العيني الذي يعتمد عليه الكلام . فهناك حقائق يشاهدها الإنسان يوميا في حياته و هي قد تحدث وأخبر عنها القران الكريم سابقا و بما أن القران الكريم كتاب حياة الإنسان و هو خالد إلى آخر الدهر فأن حقائقه تتجسد كل لحظة و في كل حين .. لمزيد من المعلومات إليكم الرابط التالي : 

معنى التأويل كمصطلح

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا