الامتحان

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
20/06/2023 - 11:45  القراءات: 1098  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي حَمْزَةَ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ  عليه السلام : "‏ يَا ثَابِتُ إِنَّ اللَّهَ إِذَا أَحَبَّ عَبْداً غَثَّهُ بِالْبَلَاءِ غَثّاً وَ ثَجَّهُ بِهِ ثَجّاً ، وَ إِنَّا وَ إِيَّاكُمْ‏ لَنُصْبِحُ بِهِ وَ نُمْسِي " .

27/04/2023 - 19:33  القراءات: 1368  التعليقات: 0

سنحاول في هذا البحث الحديث عن البلاء من نواحيه كافة، حتى يكون المؤمن بالخصوص على بصيرةٍ من هذا الأمر الحيوي والمهم، ليعرف بالي كيف ينبغي له أن يتعامل مع كلّ أنواع البلاء التي قد تصيبه في حياته، ليحوّلها إلى عنصر قوّةٍ ودفعٍ له للإستمرار مع الله عزوجل من دون أن يسقط أو تزلّ قدمه إلى حيث لا يرغب ولا يريد.

03/12/2022 - 05:52  القراءات: 1838  التعليقات: 0

سنّة الاستبدال هي السنّة الإلهيّة الّتي يتمّ بموجبها استبدال الأمّة المستخلفة بالاستخلاف الأوّل- بعد فشلها في مرحلة الابتلاء والاختبار التأهيليّ للخلافة الكبرى- بأمّة أخرى ثابتة في إيمانها، صلبة في إرادتها، قويّة في عزيمتها، لا تهون أمام أعداء الله مهما كثرت عِدّتهم، ولا تضعف في عرصات المواجهة معهم مهما اشتدّت وقويت عُدّتهم، وقد وصفها الله سُبحَانَهُ وَتَعَالى مخبراً عنها قائلًا: ﴿ ... فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ... 1.

27/11/2022 - 13:00  القراءات: 1767  التعليقات: 0

لقد أشرنا في ما سبق إلى أنّ سنّة الحقّ الكونيّة الشاملة للمجتمع الإنسانيّ- مقرونة بما شاءه الله للإنسان الّذي اختاره خليفة له على الأرض من أن يكون مختاراً، مريداً تقرير مصيره بنفسه، ويختار سبيل حياته بإرادته- اقتضت أن يكون التطوّر التاريخيّ في المجتمع الإنسانيّ تطوّراً موجّهاً، ينتهي إلى النقطة الّتي يختار الإنسان فيها بملئ إرادته مجتمع العدل المنقاد للقيادة الإلهيّة العادلة، وبذلك تتحقّق الغاية المطلوبة في حركة التطوّر الاجتماعيّ، وتبلغ سنّة الحقّ الكونيّة غايتها في المجتمع الإنسانيّ.

14/08/2022 - 00:03  القراءات: 1550  التعليقات: 0

قال الله تعالى: ﴿ أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ ﴾ 1.
ممّا لا شكّ فيه أنّ الدنيا التي نحياها هي وسيلة وليست غاية بحدّ ذاتها، والهدف منها هو الوصول إلى الحياة الآخرة بالطريقة التي يطمئنّ الإنسان إليها عند مواجهة المليك المقتدر في يوم الحساب الطويل الذي يجعل الولدان شيباً.

08/01/2017 - 06:06  القراءات: 10046  التعليقات: 0

من السنن الإلهية في الحياة الدنيا: الإختبار التجريبي للإنسان، والابتلاء بشتى الأغراض بقصد الامتحان، والمؤمن الرسالي المتسلّح بالوعي والذكاء والشفافية والإحساس العميق هو الذي يجتاز هذا الامتحان بنجاح باهر، فيخوض معركة فاصلة بين الصبر والجزع، ويسبح في تيار متقابل بين الانحراف والاستقامة، وبالخروج من هذا المأزق الكبير يتميّز الخبيث من الطيّب نفساً وعملاً وميزاناً.

12/12/2008 - 12:48  القراءات: 35561  التعليقات: 2

من مصاديق الغش المُحرَّم هو الغش في الامتحانات و الاختبارات الفنية و العلمية بحيث تكون نتيجتها حصول الممتَحَن على شهادات لا يستحقها ، و من ثَمَّ يكون قادراً على القيام بأدوار لا يملك حق ممارستها .
و على من يقوم بالغش الاستغفار و التوبة أولاً ، ثم أنه لو حصل على شهادة تمكنه من القيام بأدوار لا يستحقها فعلاً ، فعليه التخلي من تلك الأدوار و تركها لأصحابها الذين يستحقونها ، إن سببت تضييعاً لحقهم .
و لمعرفة المزيد عن الغش و أحكامه ننصح بمراجعة إجابتنا المفصلة بخصوص الغش .

01/08/2008 - 13:50  القراءات: 9435  التعليقات: 0

قالَ سَعِيدُ بْن عَمْرو الْجُعْفِيّ : خَرَجْتُ إِلَى مَكَّةَ وَ أَنَا مِنْ أَشَدِّ النَّاسِ حَالًا ، فَشَكَوْتُ إِلَى أَبِي عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السلام ) ، فَلَمَّا خَرَجْتُ مِنْ عِنْدِهِ وَجَدْتُ عَلَى بَابِهِ كِيساً فِيهِ سَبْعُمِائَةِ دِينَارٍ ، فَرَجَعْتُ إِلَيْهِ مِنْ فَوْرِي ذَلِكَ فَأَخْبَرْتُهُ .

14/07/2008 - 13:19  القراءات: 128357  التعليقات: 8

لماذا خلق الله الانسان ؟
ان الله عز و جل لم يخلق الانسان لكي يمتحنه و لا لكي يعرف ما سيؤول اليه مصيره و ذلك لأنه جل جلاله علام الغيوب و لا يخفى عليه شيء ، بل ان الله تعالى خلق الانسان لكي يُغدق عليه نِعَمَه و لكي يمكِّنه من أن يسلك طريق الكمال ، فسمح له أن يرقى في طريق الكمال و يصل الى أعلى مراتبه بطاعة الله و امتثال أوامره و ترك نواهيه .

18/03/2008 - 09:43  القراءات: 19305  التعليقات: 0

الدنيا مدرسة الانسانية :
مَن يتدبر آيات القرآن الكريم و يُلقي نظرة إلى الأحاديث الشريفة سرعان ما يجد أن الدين الاسلامي دين القوة و الشجاعة و الصبر و الصمود و المقاومة و الإباء و المجد و الكرامة و الشموخ من جانب ، و من جانب آخر فهو أبعد ما يكون عن الخوف و اليأس و القنوط و التذمر و الجزع و الاستسلام للأعداء و للمشاكل و الصعاب .

  • الامام الحسين (عليه السلام)
31/01/2007 - 12:41  القراءات: 104695  التعليقات: 0

قال الإمام الحسين بن علي ( عليه السَّلام ) : " النَّاسُ عَبِيدُ الدُّنْيَا ، وَ الدِّينُ لَعِقٌ عَلَى أَلْسِنَتِهِمْ ، يَحُوطُونَهُ مَا دَرَّتْ مَعَايِشُهُمْ ، فَإِذَا مُحِّصُوا بِالْبَلَاءِ قَلَّ الدَّيَّانُون " 1 .

02/10/2005 - 22:32  القراءات: 17468  التعليقات: 0

عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ الْحَجَّاجِ قَالَ : ذُكِرَ عِنْدَ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السلام ) الْبَلَاءُ وَ مَا يَخُصُّ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ بِهِ الْمُؤْمِنَ .
فَقَالَ : سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) مَنْ أَشَدُّ النَّاسِ بَلَاءً فِي الدُّنْيَا ؟

11/02/2004 - 03:38  القراءات: 18654  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ( عليه السَّلام ) قَالَ : " لَمَّا أَصَابَتِ امْرَأَةَ الْعَزِيزِ الْحَاجَةُ قِيلَ لَهَا لَوْ أَتَيْتِ يُوسُفَ بْنَ يَعْقُوبَ .
فَشَاوَرَتْ فِي ذَلِكَ .
فَقِيلَ لَهَا : إِنَّا نَخَافُهُ عَلَيْكِ .
قَالَتْ : كَلَّا إِنِّي لَا أَخَافُ مَنْ يَخَافُ اللَّهَ .
فَلَمَّا دَخَلَتْ عَلَيْهِ فَرَأَتْهُ فِي مُلْكِهِ .

22/01/2004 - 01:50  القراءات: 18918  التعليقات: 0

رَوى أبو حَمْزَةَ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 ( عليه السلام ) قَالَ : " كَانَ فِي بَنِي إِسْرَائِيلَ رَجُلٌ عَابِدٌ وَ كَانَ مُحَارَفاً 2 لَا يَتَوَجَّهُ فِي شَيْ‏ءٍ فَيُصِيبَ فِيهِ شَيْئاً ، فَأَنْفَقَتْ عَلَيْهِ امْرَأَتُهُ حَتَّى ل

02/09/2001 - 23:42  القراءات: 19597  التعليقات: 0

رَوى أبو بَصِيرٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا جَعْفَرٍ 1 ( عليه السلام ) يَقُولُ :

11/09/2000 - 21:42  القراءات: 20233  التعليقات: 0

دور الانبياء في هداية الانسان :

اشترك ب RSS - الامتحان