الثائر

24/12/2009 - 18:38  القراءات: 5024  التعليقات: 0

شتان بين ثائر وثائر . .
شتان بين ثائر لا يبتغي من ثورته إلا وجه الله ، وآخر لا يستهدف منها إلا مباهج الحياة .
شتان ما بين من ينهض من أجل مصلحته ، وبين من ينهض من أجل مصلحة الناس .
وشتان بين من يريد لقاء الله بنفس راضية مرضية ، وبين من يريد الحكم والحكومة .
شتان بين من يبحث عن التاج والصولجان ، وبين من يريد تحرير العباد من نير العبيد ، ولا يهمه مصير نفسه وعائلته ، شتان ما بين الحق وبين الباطل . . وان تماثلت مظاهرهما في بعض الأفراد .
حقاً إن الذين يخرجون ضد السلطات القائمة في زمانهم نوعان :
1 ـ نوع يخرج للصلاح والإصلاح ومن ثم فكل أعماله وأساليبه متلونة بلون الصلاح والخير .
2 ـ ونوع يريد أن يكون هو في مكان الحاكم ، فهو أشر أو بطر .

اشترك ب RSS - الثائر