الموت

28/01/2007 - 12:52  القراءات: 11800  التعليقات: 0

دراسة موضوعية شيقة لجانب من أحداث الثورة الحسينية العظيمة ، لسماحة العلامة المحقق الشيخ‌ محمد مهدي‌ الآصفي‌ حفظه الله .

14/01/2007 - 23:04  القراءات: 7206  التعليقات: 0

رَوَى هَارُونُ بْنُ مُسْلِمٍ ، عَنْ مَسْعَدَةَ بْنِ صَدَقَةَ الرَّبَعِيِّ ، عَنْ جَعْفَرِ بْنِ مُحَمَّدٍ 1 ، عَنْ أَبِيهِ 2 ( عليه السَّلام ) : أَنَّ رَجُلًا مِنَ الْأَنْصَارِ تُوُفِّيَ وَ لَهُ صِبْيَةٌ صِغَارٌ ، وَ لَهُ سِتَّةٌ مِنَ الرَّقِي

13/12/2006 - 19:36  القراءات: 8094  التعليقات: 0

قَالَ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) : إِنَّ مُحَمَّدَ بْنَ الْمُنْكَدِرِ كَانَ يَقُولُ : مَا كُنْتُ أَرَى أَنَّ عَلِيَّ بْنَ الْحُسَيْنِ ( عليه السَّلام ) يَدَعُ خَلَفاً أَفْضَلَ مِنْ عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ ( عليه السَّلام ) حَتَّى رَأَيْتُ ابْنَهُ مُحَمَّدَ بْنَ عَلِيٍّ ( عليه السَّلام ) ، فَأَرَدْتُ أَنْ أَعِظَهُ فَوَعَظَنِي !
فَقَالَ لَهُ أَصْحَابُهُ : بِأَيِّ شَيْ‏ءٍ وَعَظَكَ ؟

05/11/2006 - 05:51  القراءات: 8583  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي مُحَمَّدٍ الْعَسْكَرِيِّ 1 عَنْ آبَائِهِ ( عليهم السلام ) ، قَالَ : قَالَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) : " كَمْ مِنْ غَافِلٍ يَنْسَجُ ثَوْباً لِيَلْبَسَهُ وَ إِنَّمَا هُوَ كَفَنُهُ ، وَ يَبْنِي بَيْتاً لِيَسْكُنَهُ وَ إِنَّمَا هُوَ مَوْضِعُ قَبْرِهِ "

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
03/11/2006 - 03:55  القراءات: 33217  التعليقات: 0

عَنْ زَيْدٍ الشَّحَّامِ ، قَالَ قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السَّلام ) التَّاجِرُ يُسَوِّفُ نَفْسَهُ الْحَجَّ ؟
قَالَ : " لَيْسَ لَهُ عُذْرٌ ، وَ إِنْ مَاتَ فَقَدْ تَرَكَ شَرِيعَةً مِنْ شَرَائِعِ الْإِسْلَامِ " .2

 

 

 

 

 

 

 

 

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
02/11/2006 - 04:46  القراءات: 33481  التعليقات: 0

عَنْ ذَرِيحٍ الْمُحَارِبِيِّ ، عَنْ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : " مَنْ مَاتَ وَ لَمْ يَحُجَّ حَجَّةَ الْإِسْلَامِ لَمْ يَمْنَعْهُ مِنْ ذَلِكَ حَاجَةٌ تُجْحِفُ بِهِ أَوْ مَرَضٌ لَا يُطِيقُ فِيهِ الْحَجَّ أَوْ سُلْطَانٌ يَمْنَعُهُ فَلْيَمُتْ يَهُودِيّاً أَوْ نَصْرَانِيّاً " .1

 

 

 

 

 

 

 

لمزيد من المعلومات يمكنكم مراجعة الروابط التالية:

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
31/10/2006 - 06:29  القراءات: 34203  التعليقات: 0

عَنِ ابْنِ سِنَانٍ ، عَنْ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : " مَنْ مَاتَ فِي طَرِيقِ مَكَّةَ ذَاهِباً أَوْ جَائِياً أَمِنَ مِنَ الْفَزَعِ الْأَكْبَرِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ " .1

 

 

 

 

 

لمزيد من المعلومات يمكنكم مراجعة الروابط التالية:

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
28/10/2006 - 09:03  القراءات: 6906  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي بَصِيرٍ عَنْ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : " الْحَاجُّ وَ الْمُعْتَمِرُ فِي ضَمَانِ اللَّهِ ، فَإِنْ مَاتَ مُتَوَجِّهاً غَفَرَ اللَّهُ لَهُ ذُنُوبَهُ ، وَ إِنْ مَاتَ مُحْرِماً بَعَثَهُ اللَّهُ مُلَبِّياً ، وَ إِنْ مَاتَ بِأَحَدِ الْحَرَمَيْنِ بَعَثَهُ اللَّهُ مِنَ الْآمِنِينَ ، وَ إِنْ مَاتَ مُنْصَرِفاً غَفَرَ اللَّهُ لَهُ جَمِيعَ ذُنُوبِهِ " .1

28/10/2006 - 04:52  القراءات: 28924  التعليقات: 0

يختلف مصير الأموات و حالهم بعد الدفن حسب إيمانهم أو كفرهم ، بل و حسب درجة إيمانهم و كفرهم .
مصير أرواح المؤمنين بعد الموت :
أما المؤمنون من الأموات فتؤكد الروايات على أن أرواحهم تجتمع إلى بعضها في وادي السلام .
و وادي السَّلام إسمٌ للوادي الكبير الواقع بالجانب الشمالي الشرقي من مدينة النجف الأشرف في العراق ، و وادي السَّلام هذا هو مقبرة عظيمة جداً ، و ربما عُدَّت أكبر مقبرة في العالم ، أو من أكبر مقابر العالم نظراً لمساحتها الواسعة .

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
09/06/2006 - 22:03  القراءات: 5028  التعليقات: 0

قَالَ الإمامُ جَعْفَر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) : " لَا يَتْبَعُ الرَّجُلَ بَعْدَ مَوْتِهِ إِلَّا ثَلَاثُ خِصَالٍ :
1 _ صَدَقَةٌ أَجْرَاهَا لِلَّهِ فِي حَيَاتِهِ فَهِيَ تَجْرِي لَهُ بَعْدَ مَوْتِهِ .
2 _ وَ سُنَّةُ هُدًى سَنَّهَا فَهِيَ يُعْمَلُ بِهَا بَعْدَ وَفَاتِهِ .
3 _ وَ وَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ " 1.

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
09/06/2006 - 01:01  القراءات: 32185  التعليقات: 0

قَالَ أميرُ المؤمنين علي ( عليه السَّلام ) : " نَفَسُ الْمَرْءِ خُطَاهُ إِلَى أَجَلِهِ " 1.

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
08/06/2006 - 01:40  القراءات: 66532  التعليقات: 1

قالَ رسولُ اللهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " كَفى بالموتِ واعظاً ، وَ كَفى بالتُقى غنىً ، وَ كَفى بالعبادة شُغْلاً ، وَ كَفى بالقيامةِ مَوئلاً وَ باللهِ مُجَازياً " 1 .

10/02/2006 - 01:44  القراءات: 12279  التعليقات: 0

لَمَّا مَاتَ ذَرُّ بْنُ أَبِي ذَرٍّ رَحْمَةُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَقَفَ أَبُو ذَرٍّ عَلَى قَبْرِهِ ، فَمَسَحَ الْقَبْرَ بِيَدِهِ .

01/01/2006 - 11:55  القراءات: 23249  التعليقات: 0

عَنِ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قَالَ بَيْنَمَا نَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) إِذْ أَبْصَرَ جَمَاعَةً .
فَقَالَ : " عَلَى مَ اجْتَمَعُوا هَؤُلَاءِ " ؟
فَقِيلَ : عَلَى قَبْرٍ يَحْفِرُونَهُ .
قَالَ : فَبَدَرَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) وَ بَيْنَ يَدَيْهِ أَصْحَابُهُ مُسْرِعاً حَتَّى أَتَى الْقَبْرَ ، فَجَثَا عَلَيْهِ .
قَالَ : فَاسْتَقْبَلْتُهُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ لِأَنْظُرَ مَا يَصْنَعُ ، فَبَكَى حَتَّى بُلَّ التُّرَابُ مِنْ دُمُوعِهِ .

04/01/2005 - 02:41  القراءات: 19981  التعليقات: 0

لما توفي الامام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) التقى أبو حنيفة بمؤمن الطاق ، فقال له أبو حنيفة ـ شامتاً ـ : أما إمامك فقد فات !
فقال له مؤمن الطاق : أما إمامك فمن المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم .

25/01/2003 - 02:50  القراءات: 15825  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي حَمْزَةَ الثُّمَالِيِّ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 ( عليه السلام ) قَالَ : " كَانَ فِي بَنِي إِسْرَائِيلَ قَاضٍ كَانَ يَقْضِي بِالْحَقِّ فِيهِمْ .
فَلَمَّا حَضَرَهُ الْمَوْتُ قَالَ لِامْرَأَتِهِ : إِذَا أَنَا مِتُّ فَاغْسِلِينِي وَ كَفِّنِينِي وَ ضَعِينِي عَلَى سَرِيرِي وَ غَطِّي وَجْهِي ، فَإِنَّكِ لَا تَرَيْنَ سُوءاً .

08/04/2002 - 21:42  القراءات: 359028  التعليقات: 23

إن الرؤية الإسلامية بالنسبة إلى عالم البرزخ هي أن الموت ليس نهاية الحياة ، و إن الحياة لا تنعدم بالموت ، بل الإنسان ينتقل بواسطة الموت من نشأةٍ إلى أخرى ، و من حياةٍ في عالم الدنيا إلى حياة في عالم آخر يسمى بعالم البرزخ ، الذي يتوسط عالمي الدنيا و الآخرة .

13/06/2000 - 02:50  القراءات: 20455  التعليقات: 0

قال الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) : " إِنَّ قَوْماً فِيمَا مَضَى قَالُوا لِنَبِيٍّ لَهُمْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يَرْفَعُ عَنَّا الْمَوْتَ 1 ، فَدَعَا لَهُمْ .
فَرَفَعَ اللَّهُ عَنْهُمُ الْمَوْتَ ، فَكَثُرُوا حَتَّى ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْمَنَازِلُ وَ كَثُرَ النَّسْلُ ، وَ يُصْبِحُ الرَّجُلُ يُطْعِمُ أَبَاهُ وَ جَدَّهُ وَ أُمَّهُ وَ جَدَّ جَدِّهِ وَ يُوَضِّيهِمْ وَ يَتَعَاهَدُهُمْ ، فَشَغَلُوا عَنْ طَلَبِ الْمَعَاشِ .

30/06/1999 - 02:51  القراءات: 31470  التعليقات: 0

اشتهر الحجّاج بن يوسف الثقفي بولائه للبيت الأموي و بعدائه و نصبه للبيت العلوي ، كما و أشتهر بسفكه للدماء و ولعه في قتل شيعة أمير المؤمنين ( عليه السَّلام ) أمثال كميل بن زياد ، و سعيد بن جبير و غيرهم .
و كان للحجاج في القتل و سفك الدماء و العقوبات غرائب لم يُسمع بمثلها ، و كان يُخبر عن نفسه أن أكبر لذاته سفك الدماء و ارتكاب القتل .

17/03/1999 - 01:59  القراءات: 39498  التعليقات: 1

إن الرؤية الإسلامية للكون و الحياة و الإنسان هي نفس الرؤية التي قامت على أساسها دعوة الأنبياء بصورة عامة ، بيد أن هذه الرؤية تجلَّت في دعوة النبي المصطفى محمد ( صلى الله عليه وآله ) بصورة أوضح ، و هذه الرؤية قائمة على الأسس التالية :
1. إن لهذا الكون خالقا عالما حكيما و مدبرا خلق الكون بما فيه و أوجده من العدم ، و هذا الخالق هو الله الذي لا إله إلا هو .
يقول الله تعالى :

الصفحات

اشترك ب RSS - الموت