سيدة النساء

17/04/2011 - 12:59  القراءات: 9822  التعليقات: 0

1 ـ امرأة استثنائية

بالقطع واليقين فإن فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) ليست امرأة عادية ، بل هي استثنائية في جوهر تكوينها كما هي استثنائية في موقفها ، وجهادها ، وعبادتها ، وإيمانها ، وطاعتها أيضاً .

21/05/2010 - 06:30  القراءات: 9813  التعليقات: 0

عن جابر بن عبد الله الأنصاري، و عبد الله بن عباس : لما جاء رسولَ الله الأجلُ

18/05/2010 - 04:45  القراءات: 6124  التعليقات: 1

عن عائشة أنها قالت : ما رأيت أحداً أشبه َسمتاً و دلاً و هدياً برسول الله ( صلى الله عليه و آله ) في قيامها و قعودها من

02/05/2010 - 14:24  القراءات: 10648  التعليقات: 0

من القضايا والمؤشرات المهمة في حياة سيدتنا ومولاتنا الصديقة الزهراء سلام الله عليها قضية التربية ، حيث أن ما عرفناه عنها أنها أنجبت الذرّية الطيبة التي لا تدانيها ذرية إنسانية أخرى في الصلاح على مدى التاريخ ، فهي القمة فوق القمم ، وهي المثل الأعلى في الخير والأصالة .
ومن الطبيعي أن كانت لهذه التربية قواعد وأصول وضوابط ؛ قد ألهمها الله للصديقة الزهراء . كما علّمها أبوها صلى الله عليه وآله وسلّم .
فيا ترى متى بدأت الزهراء وكيف ربّت أبناءها وبناتها ؟

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
17/05/2009 - 11:39  القراءات: 6373  التعليقات: 0

عن عائشة ، قالت لفاطمة ( عليها السلام ) : ألا اُبشّركِ ؟

01/06/2008 - 11:10  القراءات: 14964  التعليقات: 0

تساؤلات خطيرة و حساسة و مؤلمة تجول في ذاكرة كل مسلم بخصوص قبر السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) يطرحها العلامة المُحقق الشيخ علي الكوراني العاملي ( حفظه الله ) .
لا أعرف أحداً استثمر موته و جنازته و موضع قبره في معارضة السلطة ، كما استثمرت ذلك فاطمة الزهراء عليها السلام !
تقول بذلك للأجيال : إفهموا و فكروا لماذا غضبت فاطمة عليهم ، فقاطعتهم و لم تكلمهم حتى لقيت ربها و أباها ؟
و لماذا أوصت أن تدفن سراً حتى لا يحضروا جنازتها و لا يصلوا عليها ؟!
و لماذا أوصت أن يعفَّى قبرها و لا يعرف مكانه ؟

28/11/2007 - 05:43  القراءات: 12020  التعليقات: 0

صحيح الترمذي : 2 / 307 ، رَوى بسنده عن زر بن حبيش عن حذيفة قال : سألتني أمي متى عهدك ؟ تعني بالنبي صلى الله عليه ( و آله ) و سلم .
فقلت : ما لي به عهد منذ كذا كذا ، فنالت مني .
فقلت لها : دعيني آتي النبي صلى الله عليه ( و آله ) و سلم فاُصلي معه المغرب و أسأله أن يستغفر لي و لك ، فأتيت النبي صلى الله عليه ( و آله ) و سلم ، فصليت معه المغرب فصلى حتى صلى العشاء ، ثم انفتل فتبعته فسمع صوتي .
فقال : من هذا ، حذيفة ؟
قلت : نعم .
قال : ما حاجتك غفر الله لك و لأمك ؟

01/04/2003 - 18:06  القراءات: 23452  التعليقات: 0

كتاب " السيدة فاطمة الزهراء عن لسان عائشة زوجة رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) " هو مجموع ما روته زوجة النبي المصطفى ( صلى الله عليه و آله ) في سيدة النساء فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) ، و قد قام العلامة الشيخ جعفرالهادي ( حفظه الله ) بجمعه و تبويبه و التعليق عليه .

اشترك ب RSS - سيدة النساء