عمار

24/07/2016 - 05:22  القراءات: 4613  التعليقات: 0

انّ حركة التشيّع إنّما هي حركة المحافظة على الإسلام، و مراقبة تطبيقه على الوجه الصحيح، و أنّ أكثر الذين تمسّكوا بالتشيّع هم أصحاب المصلحة في بقاء الإسلام على ما أراده الله و رسوله، و كانوا من المستضعفين و العبيد الغرباء الذين لا مصلحة لهم إلا أن يبقى الإسلام كما هو، و يضاف إلى هؤلاء الأنصار الذين تبنّوا سياسة النبي في خلق مركز تجمّع و قوّة ينافس مركز مكّة القرشية، و كانوا من أنصار علي إيماناً بالإسلام و إتباعاً لوصايا النبي (ص).

24/04/2016 - 13:31  القراءات: 4134  التعليقات: 0

لقد تمرد معاوية على الإمام الشرعي طالبا من الإمام معاقبة قتلة عثمان، قال له الإمام: إدخل في الطاعة و حاكم القوم إلي أحكم بالعدل. و لكن معاوية أبى أن يدخل في الطاعة و اتخذ من قتل عثمان جسرا يعبر منه إلى الملك. و نجح معاوية و توج ملكا على المسلمين و دانت له الرقاب رغبة و رهبة.

16/03/2016 - 07:29  القراءات: 7529  التعليقات: 0

ورد في كتاب للإمام عليّ (عليه السلام) إلى معاوية ـ جواباً على كتاب له ـ ما نصّه : " كان أشدّ الناس عليه [على رسول الله (صلى الله عليه و آله و سلم)] تأليباً و تحريضاً هم أُسرته ، و الأدنى فالأدنى من قومه إلاّ قليلا ممّن عصمه الله منهم . .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
01/12/2006 - 03:05  القراءات: 3631  التعليقات: 0

قَالَ عَمَّارٌ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : كُنْتُ أَرْعَى غُنَيْمَةَ أَهْلِي ، وَ كَانَ مُحَمَّدٌ ( صلى الله عليه و آله ) يَرْعَى أَيْضاً .
فَقُلْتُ : يَا مُحَمَّدُ هَلْ لَكَ فِي فَخٍّ فَإِنِّي تَرَكْتُهَا رَوْضَةَ بُرَقٍ .
قَالَ : " نَعَمْ " .
فَجِئْتُهَا مِنَ الْغَدِ ، وَ قَدْ سَبَقَنِي مُحَمَّدٌ ( صلى الله عليه و آله ) وَ هُوَ قَائِمٌ يَذُودُ غَنَمَهُ عَنِ الرَّوْضَةِ .

اشترك ب RSS - عمار