نشر قبل 15 سنة
مجموع الأصوات: 25
القراءات: 22359

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

من هو مومن الطاق ؟

مؤمن الطاق ، هو محمد بن علي بن النُعمان بن أبي طُرَيْفَة الكوفي البجلي .
كنيته أبو جعفر ، و كان يُلقب بالأحول و بمؤمن الطاق ، و صاحب الطاق .

و كانت الصيرفة مهنته التي يرتزق منها ، و كان له دكان في طاق المحامل بالكوفة ، و لذلك لقب بمؤمن الطاق .

شيطان الطاق

أما المخالفون فكانوا يلقبونه بشيطان الطاق نكاية به و حقداً عليه .

مومن الطاق و علم الكلام

يُعدُّ مومن الطاق من المُتكلمين البارعين ، كما يُعدُّ من ثُقات المُحدِّثين ، فقد روى عن كل من الامام علي بن الحسين و الإمام محمد بن علي الباقر و الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليهم السلام ) .
قال عنه الشيخ الطوسي ( قدَّس الله نفسه الزَّكية ) : كان ثقة ، متكلماً ، حاذقاً ، حاضر الجواب ، له كُتب .
و ذكره النجاشي ( رحمه الله ) في رجاله .
و روى الكشي ( رحمه الله ) عن أبي عبد الله 1 ( عليه السَّلام ) أنه قال : " زرارة و بريد بن معاوية ، و محمد بن مسلم ، و الأحول ـ أي مؤمن الطاق ـ أحب الناس إليَّ أحياءً و أمواتاً ... 2 .
وكان ( رحمه الله ) كثير العلم حسن الخاطر ، قوي الحجة في مناظراته و الرد على الخصوم ، وله مع أبي حنيفة حكايات و مناظرات كثيرة ، روى الخطيب البغدادي في تاريخه بعض تلك المناظرات .

ابو حنيفة و مومن الطاق

من طريف ما يُنقل أنه إلتقى بأبي حنيفة بعد موت الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) ، فقال له أبو حنيفة شامتاً : أما إمامك فقد مات !
فقال له مؤمن الطاق : أما إمامك فمن المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم 3 .

  • 1. أي الإمام جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) ، سادس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
  • 2. الموسوعة الرجالية الميسرة : 2 / 181 ، مؤسسة الامام الصادق ( عليه السَّلام ) ، إيران / قم .
  • 3. أراد بذلك أن إمام أبي حنيفة هو إبليس ، مشيراً بذلك إلى الآيات التالية : ﴿ وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ * فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ * فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ * إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ أَنْ يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ * قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ * قَالَ لَمْ أَكُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ * قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ * وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَىٰ يَوْمِ الدِّينِ * قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ * إِلَىٰ يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ القران الكريم: سورة الحجر (15)، الآيات: 28 - 38، الصفحة: 263.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا