ثانوي

01/06/2006 - 17:08  القراءات: 13122  التعليقات: 4

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

يصرح القرآن الكريم في عدد من الآيات بأن الله هو الذي يؤجر الأنبياء ( عليهم السلام ) على إبلاغ الناس أوامر الله و نواهيه و فرائضه و سننه و تعاليمه ، و إليك بعض هذه الآيات :

قال الله عَزَّ و جَلَّ لدى بيان دعوة نوح النبي ( عليه السَّلام ) قومه لعبادة الله : { قُلْ مَا سَأَلْتُكُم مِّنْ أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ } ، ( سورة سبأ : 47 ) .

30/05/2006 - 16:52  القراءات: 8131  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و بعد :

بعد مرور سنة على استلامك لأول مكافأة يجب عليك إخراج خمس الفائض ( المتبقى ) من المكافآة المستلمة ، أي الزائد عن مصروفاتك و حوائجك خلال السنة .

و يمكنك مراجعتنا في محاسبة الخمس إن شئت .

29/05/2006 - 07:08  القراءات: 21483  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

للاجابة على سؤالك بصورة دقيقة لا بد أن نعرف الأمور التالية أولاً :

1 _ هل ما ينزل منك هو دم أو نوع من الافرازات ؟

2 _ كم يوماً تستغرق العادة الشهرية لديك ؟

3 _ ما هو مجموع أيام العادة مضافاً الى الايام التي ينزل منك السائل الزهري اللون ؟

4 _ هل عدد أيام العادة ثابتة عندك أم متغيرة ؟

5 _ هل موعد العادة الشهرية ثابت لديك أم متغير ؟

6 _ ما هي ( عدد الأيام ) الفترة التي تتخلل بين الحيضتين ؟

28/05/2006 - 07:05  القراءات: 12703  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

هناك صورتان لصحة الصلاة محتذياً :

الصورة الأولى أن يكون الحذاء بحيث يتمكن المصلي من وضع إبهامي الرجلين على الأرض حين السجود ، و في هذه الصورة تصح صلاته و لا يجب على المصلي خلع حذائه إذا كان مشتملاً على الشروط المسوغة للصلاة فيه كالحليَّة و الطهارة .

الصورة الثانية : أن يكون المصلي معذوراً أو مضطراً في الصلاة مع الحذاء كحالة الخوف و المرض مثلاً ، إذا لم يكن الحذاء من النوع الذي يمكن وضع ابهامي الرجلين على الارض حال السجود .

و لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة إجاباتنا السابقة من خلال الوصلات التالية :

28/05/2006 - 06:39  القراءات: 13862  التعليقات: 4

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

النبوة وظيفة إلهية و سفارة ربانية يجعلها الله تعالى لمن ينتخبه و يختاره من عباده الصالحين و أوليائه الكاملين في إنسانيتهم ، فيرسلهم إلى سائر الناس لغاية إرشادهم إلى ما فيه منافعهم في الدنيا و الآخرة .

ثم إن النبوة تعرف بثلاثة أمور :

1. أن لا يقرر النبي ما يخالف العقل ، كالقول بأن الباري سبحانه أكثر من واحد .

2. أن تكون دعوة النبي إلى طاعة الله و الاحتراز عن معصيته .

3. أن تكون للنبي معجزة يُظهرها عقيب دعواه و يتحدى أمته بتلك المعجزة .

24/05/2006 - 17:33  القراءات: 14139  التعليقات: 3

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : نصيحتنا لك هي : لا تجبري نفسك على النوافل و المستحبات و العبادات غير الواجبة خاصة عندما لا تجدي في نفسك الرغبة لمثل هذه الأمور ، و لا تحمِّلي نفسك ما لا تقدرين عليه ، و يكفيكيك أن لا تدعي شيئاً من الواجبات و لا ترتكبي شيئاً من المحرمات ، و الزائد على ذلك فأنت غير مسؤولة عنه . فقد رُوِيَ عن النبي المصطفى ( صلى الله عليه و آله ) فيما أوصى لأمير المؤمنين علي ( عليه السلام ) أنه قال : " يَا عَلِيُّ ثَلَاثٌ مَنْ لَقِيَ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ بِهِنَّ فَهُوَ مِنْ أَفْضَلِ النَّاسِ :

24/05/2006 - 16:22  القراءات: 13579  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

21/05/2006 - 09:52  القراءات: 7276  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

صلاة الليل هي من الصلوات المستحبة و التي أكَّدَت الآيات القرآنية و الأحاديث و الروايات المتواترة على المواظبة عليها ، و لنافلة الليل ثواب عظيم جداً .

صلاة الليل في الآيات القرآنية الكريمة :

قال الله عز و جل : { وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا } ، ( سورة الإسراء : 79 ) .

و قال عز من قائل : {تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ } ، ( سورة السجدة ، الآية : 16 ) .

20/05/2006 - 19:14  القراءات: 12784  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : الرأي الصحيح الذي تؤيده النصوص الدينية هو حرمة العادة السرية ، و التعليل المذكور بالنسبة لجواز العادة السرية خشية الوقوع في الزنا و الفاحشة تعليل خاطيء و لا يبيح الحرام ، حيث أن الخطأ لا يصحح بخطأ آخر ، و لقد سبق و أن ذكرنا الأدلة الصريحة التي تثبت حرمة العادة السرية ، فيمكنك الرجوع اليها من خلال الوصلات التالية :

http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=5498

20/05/2006 - 18:59  القراءات: 4642  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

يجب البحث و التحري عن صاحب المال حتى اليأس عن الوصول إليه ، و بعد ذلك يجوز الاحتفاظ بالمال المذكور كأمانة شرعية حتى يأتي صاحب المال فيستلمه ، كما و يجوز التصدق به على الفقير من قِبَلِ صاحبه و لكن بعد الاستئذان من المجتهد .

و على أي حال فلو عاد صاحب المال بعد التصدق بالمال على الفقير و طالب ماله و لم يرض بالتصدق وجب عليها ـ أي الزوجة ـ دفع عوض المال اليه .

20/05/2006 - 18:48  القراءات: 5412  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

نص ما ورد في جواب الاستفتاء الموجه الى مكتب سماحة آية الله العظمى السيستاني ( دام ظله ) هو التالي :

الاستفتاء : هل يجوز ما تعارف الآن من تشريح أعضاء الميت للأغراض الطبية ؟

الجواب : يجوز تشريح جسد غير المسلم إذا لم يكن محقون الدم في حال حياته ، و إلا فالأحوط لزوما ًالاجتناب عن تشريح بدنه .

نعم إذاكان ذلك جائزا ً في شريعته مطلقا ً ، أو مع إذنه في حال الحياة ، أو إذن وليه بعد الوفاة فلا باس به حينئذ .

18/05/2006 - 10:19  القراءات: 9133  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : حرصك على قيام زوجتك لأداء صلاة الصبح دليل على إيمانك و إهتمامك بالصلاة و تحملك لمسؤوليك الدينية ، و نسأل الله عز و جل أن يوفقك لتحقيق نواياك الايمانية الطيبة في أسرتك . و ما نقوله في جوابك هو : لا تتركها تنام ، و لا تجبرها على القيام ، بل تعامل معها برفق و رغبها في القيام لأداء الصلاة في وقتها ، حيث أن الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر واجب ، لكن ذلك يجب أن يتم وفق أسلوب صحيح يؤدي الى المعروف لا الى منكر آخر و هو التنفير من الصلاة .

18/05/2006 - 07:42  القراءات: 5956  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : نحب أن نُذكِّرك أولاً بأنه كان الأجدر بك و أنت تسألين عن أناس وقفوا جُلَّ عمرهم لخدمة الدين الاسلامي و الأمة الاسلامية أن تذكريهم بإحترام و أن تحسني بهم الظن .

17/05/2006 - 19:26  القراءات: 7980  التعليقات: 4

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : لا يجوز استخدام الأغاني و الموسيقى اللهوية المحرمة في أجهزة الموبايل أو في غيرها و الاستماع اليها . و لمعرفة المزيد عن الموسيقة اللهوية المحرمة يمكنك مراجعة إجاباتنا السابقة من خلال الوصلات التالية :

17/05/2006 - 19:18  القراءات: 15665  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : عم الزوج و كذلك خاله ليسا بمحرمين بالنسبة الى الزوجة فلا يجوز لهم السلام باليد ( المصافحة ) إلا من وراء حاجز كالكفوف . و لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة إجاباتنا السابقة من خلال الوصلات التالية :

17/05/2006 - 19:05  القراءات: 9094  التعليقات: 0

سبق و أن أجبنا على مثل هذا السؤال فيمكنك مراجعة إجابتنا السابقة من خلال الوصلة التالية :

15/05/2006 - 16:39  القراءات: 4413  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

سُئِلَ الامام جعفر بن محمد الصَّادِق ( عليه السلام ) عَنِ الذَّبِيحِ مَنْ كَانَ ؟

فَقَالَ : " إِسْمَاعِيلُ ( عليه السلام ) ، لِأَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ ذَكَرَ قِصَّتَهُ فِي كِتَابِهِ ثُمَّ قَالَ : { وَ بَشَّرْناهُ بِإِسْحاقَ نَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ‏ } ، ( سورة الصافات : 112 ) .

15/05/2006 - 16:13  القراءات: 3554  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

ما نسعى اليه هو الاجابة على كل الأسئلة الواردة بصورة موجزة حسب ما يتسع وقتنا ، و قد نفصل في الجواب حسب الضرورة و الحاجة و المصلحة ، هذا في الحالات العادية .

و في حال زيادة الأسئلة و كثرتها ـ و هو الحاصل في الحال الحاضر ـ بحيث لم نتمكن من الإجابة عليها جميعاً فإننا سوف نختار من بين الأسئلة الواردة إلينا أهمها حسب أولوياتنا ، و من أولوياتنا اتصاف السؤال بالفائدة العامة ، أو الأكثر فائدة .

15/05/2006 - 15:57  القراءات: 4691  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

لم نعرف المقصود من سؤالك بصورة تامة حيث أنه غير واضح ، فيرجى توضيح السؤال و إعادة ارساله حتى نتمكن من الاجابة عليه .

13/05/2006 - 19:34  القراءات: 4750  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

لتطهير الدم الموجود على البدن لا بد من إزالة عين النجاسة ( الدم ) بتنظيفه إما بواسطة منديل ورقي و ما شابه ذلك حتى لا يبقى أثر الدم ، ثم غسل الموضع بالماء مرة واحدة ، أو غسل الموضع الملوث بالدم منذ البداية حتى يزول الدم أولاً ، ثم غسل الموضع بعد زوال الدم بالماء مرة واحدة .

الصفحات

اشترك ب RSS - ثانوي