ثواب قراءة الطواسين الثلاث في ليلة الجمعة

عن الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنَّهُ قال: "مَنْ قَرَأَ الطَّوَاسِينَ الثَّلَاثَ 1 لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ كَانَ مِنْ أَوْلِيَاءِ اللَّهِ وَ جِوَارِهِ‏ 2 وَ كَنَفِهِ وَ لَمْ يُصِبْهُ فِي الدُّنْيَا بُؤْسٌ أَبَداً، وَ أُعْطِيَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْجَنَّةِ حَتَّى يَرْضَى وَ فَوْقَ رِضَاهُ، وَ زَوَّجَهُ اللَّهُ مِائَةَ حَوْرَاءَ 3 مِنَ‏ الْحُورِ الْعِينِ‏" 4.

  • 1. الطواسين، أو الطواسين الثلاث: ثلاث سُورٍ من القرآن الكريم تُسمى بـ "الطواسين"، و هذه السور متتالية حسب ترتيب المصحف الشريف، و هي: سورة الشعراء و رقمها (26)، و سورة النمل و رقمها (27)، و سورة القصص ورقمها (28)، و إنما سُميت بالطواسين لإبتدائها بحرفي الطاء و السين، فهي ذوات طس، ذلك لأن سورتي الشعراء و القصص تبدآن بـ "طسم"، و سورة النمل تبدأ بـ "طس".
  • 2. في المصدر: و في جوار اللّه.
  • 3. في المصدر: زوجة.
  • 4. أعلام الدين في صفات المؤمنين: 372، لحسن بن محمد الديلمي المتوفى سنة 841 هجرية، الطبعة الأولى 1408 هجرية، مؤسسة آل البيت قم/ايران.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا