نشر قبل سنتان
مجموع الأصوات: 24
القراءات: 5058

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

ما هو الموقع الجغرافيائي لغدير خم ؟

غدير خم: موضع بين مكة المكرمة و المدينة المنورة على مقربة من الجُحفة، و يبُعُد عن مكة المكرمة حوالي ( 157 ) كيلومتراً تقريباً، أما جحفة فهي ميقات أهل الشام و مصر و من مرّ عليها و التي يُحرِم منها الحجاج للحج أو العمرة.

ما معنى غدير خم ؟

الغدير : هو المنخفض الطبيعي من الأرض يجتمع فيه ماء المطر أو ماء السيل، و خُم اسم لذلك الغدير و قد كان اسماً لشخص ثم اطلق على ذلك الغدير.
و الجدير بالذكر أن منطقة غدير خم تتشعّب عندها الطرق إلى المدينة و العراق و مصر و اليمن فهي منطقة استراتيجية مهمة، و لأهميتها الاستراتيجة كانت محلاً للاجتماع التاريخي الذي أقامه النبي المصطفى صلى الله عليه و آله قبل تفرق الناس و العودة إلى بلدانهم بأمر من الله عَزَّ و جَلَّ للإعلان عن خلافة علي بن أبي طالب عليه السلام بعده و أنه الوصي و الولي و الإمام الذي يتولى أمور الأمة و قيادتها.

الاحداث المهمة التي شهدتها منطقة غدير خم

الجدير بالذكر أن هذه المنطقة تكرر توقف النبي صلى الله عليه و آله فيها ثلاث مرات:

  1. لدى هجرته من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة.
  2. لدى ذهابه إلى مكة في حجة الوداع.
  3. لدى عودته من حجة الوداع إلى المدينة حيث كان يوم غدير خم المعروف و الذي نصب فيه علياً خليفة و إماماً و وصياً من بعده.

لزوم الاهتمام بمنطقة غدير خم

منطقة غدير خم معلم من المعالم المهمة في التاريخ الإسلامي لا بُدَّ من الإهتمام بها و حفظ آثارها و الاعتزاز بها، لكن مما يؤسف له هو التعمد المشهود من قبل الحكام و الوهابية بإخفاء كافة المعالم الإسلامية و الأثرية المنتشرة في أرض الحجاز و بالأخص في منطقة الحرمين الشريفين و القضاء عليها لأغراض واضحة.

لمزيد من المعلومات يمكنكم مراجعة الروابط التالية:

تعليق واحد

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا