نشر قبل 14 سنة
مجموع الأصوات: 33
القراءات: 6713

السائل: 

محمد حسن مهنا

العمر: 

11

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

المنامة

كيف أجنب نفسي عذاب الآخرة ؟

السوال: 

كيف أجنب نفسي عذاب الآخرة ؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

ما يضمن خلاصك و خلاصنا من عذاب الآخرة هو تقوى الله ، و تقوى الله يكون بإطاعته عز و جل و إتباع أمره ، و إجتناب معصيته .

قال الله عز و جل : { ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوا وَّنَذَرُ الظَّالِمِينَ فِيهَا جِثِيًّا } ، ( سورة مريم : 72 ) .

و قال عزَّ مِن قائل : { إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُم مِّنَّا الْحُسْنَى أُوْلَئِكَ عَنْهَا مُبْعَدُونَ * لَا يَسْمَعُونَ حَسِيسَهَا وَهُمْ فِي مَا اشْتَهَتْ أَنفُسُهُمْ خَالِدُونَ * لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هَذَا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ } ، ( سورة الأنبياء : 101 _ 103 ) .

و عن أَبِي عَنْ سَعْدٍ ، عَنِ الْبَرْقِيِّ ، عَنِ الْقَاسِمِ ، عَنْ جَدِّهِ ، عَنِ الصَّادِقِ ، عَنْ آبَائِهِ ( عليهم السلام ) ، عَنِ النَّبِيِّ ( صلى الله عليه و آله ) أَنَّهُ قَالَ : " يَا عَلِيُّ أَنْتَ وَ شِيعَتُكَ عَلَى الْحَوْضِ تَسْقُونَ مَنْ أَحْبَبْتُمْ وَ تَمْنَعُونَ مَنْ كَرِهْتُمْ ، وَ أَنْتُمُ الْآمِنُونَ يَوْمَ الْفَزَعِ الْأَكْبَرِ فِي ظِلِّ الْعَرْشِ ، يَفْزَعُ النَّاسُ وَ لَا تَفْزَعُونَ ، وَ يَحْزَنُ النَّاسُ وَ لَا تَحْزَنُونَ ، فِيكُمْ نَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَةُ : { إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُمْ مِنَّا الْحُسْنى‏ أُولئِكَ عَنْها مُبْعَدُونَ } ، فِيكُمْ نَزَلَتْ : { لا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَ تَتَلَقَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ هذا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنْتُمْ تُوعَدُون } " ، ( بحار الأنوار : 8 / 28 ) .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا