نشر قبل 12 سنة
مجموع الأصوات: 64
القراءات: 10422

السائل: 

محمد المحسن

العمر: 

21

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

سيهات

ماحكم سماع الأغاني ؟ و ما هي الآثام التي تترتب على سامعها ؟

السوال: 

ماحكم سماع الأغاني ؟ و ما هي الآثام التي تترتب على سامعها ؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
يُعَدُّ الاستماعُ الى الغناء من جملة المحرمات التي وعد الله عزَّ وجل عليها العذاب .
تعريف الغناء :
الغناء في تعريف الفقهاء هو الكلام اللهوي ـ من حيث المحتوى و من حيث كيفية الأداء ـ شعراً كان او نثراً ، كالذي يؤتى به بالالحان المتعارفة عند اهل اللهو و اللعب .
و أما قراءة الشعر و النثر النزيه بغير الكيفية المذكورة فلا مانع منه .
الغناء في القرآن الكريم :
ذكر القرآن الكريم الغناء بتعبيرات مختلفة ، فتارة عبَّر عن الغناء بلهو الحديث ، و تارة بقول الزور .
قال الله عزَّ و جلَّ : { وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ } ، ( سورة لقمان : 6 ) .
و قال جلَّ جلاله أيضاً : { وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا } ، ( سورة الفرقان : 72 ) .
و قال عزَّ ذكره : { ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ عِندَ رَبِّهِ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ } ، ( سورة الحج : 30 ) .
الغناء في الأحاديث الشريفة :
صرَّحت الأحاديث بأن المراد من " لهو الحديث " و " قول الزور " المذكورين في القرآن الكريم هو الغناء .
فقد رَوى أبو بصير قائلاً سَأَلْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) ـ أي الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السلام ) سادس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) ـ عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ : { فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثانِ وَ اجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ } ؟
قَالَ : " الْغِنَاءُ " ، ( الكافي : 6 / 431 ) .
و رَوى مُحَمَّدُ بن مُسْلِمٍ قَائلاً : سَمِعْتُهُ يَقُولُ ـ أي الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السلام ) خامس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) ـ : " الْغِنَاءُ مِمَّا وَعَدَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ عَلَيْهِ النَّارَ ، وَ تَلَا هَذِهِ الْآيَةَ : { وَ مِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَ يَتَّخِذَها هُزُواً أُولئِكَ لَهُمْ عَذابٌ مُهِينٌ } ، " ، ( الكافي : 6 / 431 ) .
الآثار السلبية للغناء :
توعد القرآن الكريم أصحاب الغناء بالعذاب المهين ، و ذكرت الأحاديث آثاراً سلبية كثيرة للغناء منها :
1 ـ أنَّ الْغِنَاءُ عُشُّ النِّفَاقِ .
2 ـ أنَّ الغناء كُفرانٌ للنعمة .
3 ـ أنَّ الغناء سبب لزوال الغيرة .
4 ـ أنَّ بَيْتُ الْغِنَاءِ لَا تُؤْمَنُ فِيهِ الْفَجِيعَةُ ، وَ لَا تُجَابُ فِيهِ الدَّعْوَةُ ، وَ لَا يَدْخُلُهُ الْمَلَكُ .
5 ـ أنَّ الْغِنَاءُ مَجْلِسٌ لَا يَنْظُرُ اللَّهُ إِلَى أَهْلِهِ .
6 ـ أنَّ صاحب البيت الذي يتغنى فيه يُنُزعَ مِنْهُ الْحَيَاءُ ، وَ لَمْ يُبَالِ مَا قَالَ وَ لَا مَا قِيلَ فِيهِ .
7 ـ أنَّ الله يُعرِضُ عن أهل البيوت التي يُتغنَّى فيها .
8 ـ أنَّ اسْتِمَاعُ الْغِنَاءِ وَ اللَّهْوِ يُنْبِتُ النِّفَاقَ فِي الْقَلْبِ كَمَا يُنْبِتُ الْمَاءُ الزَّرْعَ .
9 ـ أنَّ الغناء من الباطل .

تعليق واحد

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا