نشر قبل 14 سنة
مجموع الأصوات: 120
القراءات: 30388

السائل: 

نعمان

العمر: 

31

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

المنامة

هل يوجد حديث من الرسول صلى الله عليه و آله يمتدح فيه الفرس او ايران و يتنبأ ... ؟

السوال: 

هل يوجد حديث من الرسول صلى الله عليه و آله يمتدح فيه الفرس او ايران و يتنبأ بقدراتهم الايمانية و العلمية المستقبلية ؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : ذكرت المصادر الحديثية عددا من الأحاديث عن النبي المصطفى ( صلى الله عليه و آله ) تصرح بأن الفرس أي قوم الصحابي الجليل سلمان الفارسي ( رضوان الله عليه ) مؤهلين للحصول على مراتب سامية في مجال العلم و الدين مما قد لا يقدر عليها غيرهم ، كناية عن عزمهم و شدة سعيهم و مقدرتهم على نيل المراتب العلمية المتفوقة . فقد رُوِيَ عَنْ الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) قَالَ : " لَوْ كَانَ الْعِلْمُ مَنُوطاً بِالثُّرَيَّا لَتَنَاوَلَهُ رِجَالٌ مِنْ فَارِسَ " ، ( بحار الأنوار : 1 / 195 ، و 64 / 174 ) . وَ رُوِيَ أَنَّ النَّبِيَّ ( صلى الله عليه و آله ) قَرَأَ هَذِهِ الْآيَةَ ( 1 ) فَقِيلَ لَهُ : مَنْ هَؤُلَاءِ ؟ فَوَضَعَ يَدَهُ عَلَى كَتِفِ سَلْمَانَ وَ قَالَ : " لَوْ كَانَ الدِّينُ فَي الثُّرَيَّا لَنَالَتْهُ رِجَالٌ مِنْ هَؤُلَاءِ " ، ( بحار الأنوار : 16 / 310 ) . وَ قَدْ رُوِيَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) عَنْ وُجُوهٍ أَنَّهُ قَالَ : " لَوْ كَانَ الدِّينُ فِي الثُّرَيَّا لَنَالَهُ سَلْمَانُ " ، ( بحار الأنوار : 22 / 391 ) . و قال أبو عمر : و قد روي عن رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) من وجوه أنه قال : " لو كان الدين في الثريا لناله سلمان " ، ( شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحديد : 18 / 36 ) . ـــــــــــــــــ ( 1 ) أي قول الله عَزَّ و جَلَّ : { وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } ، ( سورة الجمعة : 3 ) .

5 تعليقات

صورة مولاي ابراهيم

فضل اهل فارس

عندما يطالع المرء قصة سلمان الفارسي رضي الله عنه وأرضاه يعرف انه قادم من مشكاة قوية العزيمة قوية الإرادة في خوض غمار كل المعارك وكل السبل للوقوف علي العلم الحق وليس حديث المصطفي عليه ازكي صلاة الله وسلامه الا تاكيدا لتلك الصفة والخصوصية التي حباهم الله بها وان امرهم سيظهر للعالم قريبا باذن الله وان كل مسلم متوازن ينبغي ان يرفع شانهم ويجلهم علي نسبهم من آل البيت الطاهرين ويقدر قوة صبرهم وعزيمتهم ومواقفهم من احوال الأمة ودعمهم لفلسطين ولبنان وسوريا وغيرذلك اللهم انصرهم بنصرمؤزر

صورة سلام سامي شيال

منزلة قوم سلمان عند اهل البيت عليهم السلام

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( لو كان الإيمان في الثريا لناله رجال من قوم هذا و أشار إلى سلمان الفارسيالحديث رواه الامام أحمد في مستده و الامامان البخاري ومسلم
و هاؤم البيان
مسند أحمد - (ج 19 / ص 81)
9038 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ عَنْ ثَوْرٍ عَنْ أَبِي الْغَيْثِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ
كُنَّا جُلُوسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذْ نَزَلَتْ عَلَيْهِ سُورَةُ الْجُمُعَةِ فَلَمَّا قَرَأَ
{ وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ }
قَالَ مَنْ هَؤُلَاءِ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَلَمْ يُرَاجِعْهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى سَأَلَهُ مَرَّةً أَوْ مَرَّتَيْنِ أَوْ ثَلَاثًا وَفِينَا سَلْمَانُ الْفَارِسِيُّ قَالَ فَوَضَعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَهُ عَلَى سَلْمَانَ وَقَالَ لَوْ كَانَ الْإِيمَانُ عِنْدَ الثُّرَيَّا لَنَالَهُ رِجَالٌ مِنْ هَؤُلَاءِ .

صحيح البخاري - (ج 15 / ص 176)
4518 - حَدَّثَنِي عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ حَدَّثَنِي سُلَيْمَانُ بْنُ بِلَالٍ عَنْ ثَوْرٍ عَنْ أَبِي الْغَيْثِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ
كُنَّا جُلُوسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأُنْزِلَتْ عَلَيْهِ سُورَةُ الْجُمُعَةِ
{ وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ }
قَالَ قُلْتُ مَنْ هُمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَلَمْ يُرَاجِعْهُ حَتَّى سَأَلَ ثَلَاثًا وَفِينَا سَلْمَانُ الْفَارِسِيُّ وَضَعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَهُ عَلَى سَلْمَانَ ثُمَّ قَالَ لَوْ كَانَ الْإِيمَانُ عِنْدَ الثُّرَيَّا لَنَالَهُ رِجَالٌ أَوْ رَجُلٌ مِنْ هَؤُلَاءِ
حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبْدِ الْوَهَّابِ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ أَخْبَرَنِي ثَوْرٌ عَنْ أَبِي الْغَيْثِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَنَالَهُ رِجَالٌ مِنْ هَؤُلَاءِ

صحيح مسلم - (ج 12 / ص 383)
4619 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي ابْنَ مُحَمَّدٍ عَنْ ثَوْرٍ عَنْ أَبِي الْغَيْثِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ
كُنَّا جُلُوسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذْ نَزَلَتْ عَلَيْهِ سُورَةُ الْجُمُعَةِ فَلَمَّا قَرَأَ
{ وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ }
قَالَ رَجُلٌ مَنْ هَؤُلَاءِ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَلَمْ يُرَاجِعْهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى سَأَلَهُ مَرَّةً أَوْ مَرَّتَيْنِ أَوْ ثَلَاثًا قَالَ وَفِينَا سَلْمَانُ الْفَارِسِيُّ قَالَ فَوَضَعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَهُ عَلَى سَلْمَانَ ثُمَّ قَالَ لَوْ كَانَ الْإِيمَانُ عِنْدَ الثُّرَيَّا لَنَالَهُ رِجَالٌ مِنْ هَؤُلَاءِصحيح ابن حبان (ج 16 ص298):
أخبرنا عمر بن سعيد بن سنان حدثنا يعقوب بن حميد بن كاسب حدثنا الدراوردي عن ثور بن زيد عن أبي الغيث عن أبي هريرة قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فنزلت عليه وآخرين منهم لما يلحقوا بهم فقال رجل من هؤلاء يا رسول الله فلم يجبه فعاد ومضى سلمان فضرب النبي صلى الله عليه وسلم على منكبه وقال لو كان الإيمان معلقا بالثريا لتناوله رجال من قوم هذا \ 7307 \

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا