النبي يوسف

25/03/2016 - 23:24  القراءات: 3249  التعليقات: 0

في تأويل هذه الآية جوابان : أحدهما : إنه أراد بقوله ﴿ ... أَحَبُّ إِلَيَّ ... ﴾ أخف علي وأسهل ، ولم يرد المحبة التي هي الإرادة على الحقيقة . وهذا يجري مجرى أن يخير أحدنا بين الفعلين ينزلان به ويكرههما ويشقان عليه ، فيقول في الجواب كذا أحب إلي ، وإنما يريد ما ذكرناه من السهولة والخفة . والوجه الآخر : إنه أراد أن توطيني نفسي وتصبيري لها على السجن أحب إلي من مواقعة المعصية .

10/02/2016 - 09:52  القراءات: 11145  التعليقات: 0

روي عَنْ أَبِي‏ الْحَسَنِ‏ الإمام علي بن موسى الرضا (عليه السلام) أنهُ قَالَ‏ : "شَكَا يُوسُفُ فِي السِّجْنِ إِلَى اللَّهِ ، فَقَالَ : يَا رَبِّ بِمَا ذَا اسْتَحْقَقْتُ السِّجْنَ؟
فَأَوْحَى اللَّهُ إِلَيْهِ : أَنْتَ اخْتَرْتَهُ حِينَ قُلْتَ : ﴿ ... رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ ... 1 ، هَلَّا قُلْتَ الْعَافِيَةُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْه ".

09/10/2013 - 14:17  القراءات: 26434  التعليقات: 9

قَالَ السَّجَّانُ لِيُوسُفَ: إِنِّي لَأُحِبُّكَ.
فَقَالَ يُوسُفُ: مَا أَصَابَنِي بَلَاءٌ إِلَّا مِنَ الْحُبِّ.
إِنْ كَانَتْ عَمَّتِي [خَالَتِي‏] أَحَبَّتْنِي فَسَرَقَتْنِي.
وَ إِنْ كَانَ أَبِي أَحَبَّنِي ...

04/05/2010 - 19:54  القراءات: 7295  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ: "إِنَّ يُوسُفَ ( عليه السَّلام ) لَمَّا كَانَ فِي السِّجْنِ شَكَا إِلَى رَبِّهِ عَزَّ وَ جَلَّ أَكْلَ الْخُبْزِ وَحْدَهُ، وَ سَأَلَ إِدَاماً يَأْتَدِمُ بِهِ، وَ قَدْ كَانَ كَثُرَ عِنْدَهُ قِطَعُ الْخُبْزِ الْيَابِسِ، فَأَمَرَهُ أَنْ يَأْخُذَ الْخُبْزَ وَ يَجْعَلَهُ فِي إِجَّانَةٍ وَ يَصُبَّ عَلَيْهِ الْمَاءَ وَ الْمِلْحَ، فَصَارَ مُرِّيّاً، فَجَعَلَ يَأْتَدِمُ بِهِ ( عليه السَّلام )"

29/11/2008 - 18:24  القراءات: 6293  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ : " قَدِمَ أَعْرَابِيٌّ عَلَى يُوسُفَ 1 لِيَشْتَرِيَ مِنْهُ طَعَاماً ، فَبَاعَهُ .
فَلَمَّا فَرَغَ ، قَالَ لَهُ يُوسُفُ أَيْنَ مَنْزِلُكَ ؟
قَالَ لَهُ : بِمَوْضِعِ كَذَا وَ كَذَا .

الصفحات

اشترك ب RSS - النبي يوسف