التقاء الختانين يوجب الغسل كما يوجب الرجم

رَوى زُرَارَةُ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 عليه السلام أنَّهُ قَالَ: جَمَعَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ أَصْحَابَ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله فَقَالَ: مَا تَقُولُونَ فِي الرَّجُلِ يَأْتِي أَهْلَهُ فَيُخَالِطُهَا فَلَا يُنْزِلُ ؟
فَقَالَتِ الْأَنْصَارُ: الْمَاءُ مِنَ الْمَاءِ 2.
وَ قَالَ الْمُهَاجِرُونَ: إِذَا الْتَقَى الْخِتَانَانِ فَقَدْ وَجَبَ عَلَيْهِ الْغُسْلُ.
فَقَالَ عُمَرُ: مَا تَقُولُ يَا أَبَا الْحَسَنِ ؟

فَقَالَ عليه السلام: "أَ تُوجِبُونَ عَلَيْهِ الرَّجْمَ وَ الْحَدَّ وَ لَا تُوجِبُونَ عَلَيْهِ صَاعاً 3 مِنْ مَاءٍ، إِذَا الْتَقَى الْخِتَانَانِ 4 وَجَبَ عَلَيْهِ الْغُسْلُ" 5.

  • 1. أي الإمام محمد بن علي الباقر (عليه السَّلام)، خامس أئمة أهل البيت (عليهم السلام).
  • 2. أي أن وجوب الاغتسال متوقف على نزول الماء أي المني، و حيث لم ينزل المني فلا يجب الاغتسال و إن حصل الدخول حسب زعمهم.
  • 3. الصاع: وحدة قياس للوزن يساوي ثلاثة كيلو غرامات.
  • 4. التقاء الختانين مصطلح فقهي يُراد منه التقاء موضع الختن ( الختان ) من ذكر الغلام أو الرجل بموضع الخفض ( أي موضع الختان ) من فرج الجارية أو المرأة عند الجماع و الممارسة الجنسية.
    و بالتقاء هذين الموضعين يتحقق الدخول (الجماع)، و التقاء الختانين هو أدنى مراتب الدخول.
  • 5. مناقب آل أبي طالب (عليهم السلام): 2 / 368، للعلامة المُحدِّث رشيد الدين محمد بن شهر آشوب المازندراني، المولود سنة: 489 هجرية بمازندران/إيران، و المتوفى سنة: 588 هجرية بحلب/سوريا، طبعة مؤسسة العلامة للنشر، قم/إيران، سنة: 1379 هجرية.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا