المسجد

06/03/2024 - 11:25  القراءات: 618  التعليقات: 0

من المميزات الخاصة بالمؤمنين بالله والمنطلقين من رسالته هو التردد إلى المساجد، وهي تلك الأماكن التي لها قدسيتها وموقعيتها الخاصة جداً عند هؤلاء، كون تلك الأماكن هي التي تحضنهم وتضمهم بين جنباتها من أجل التقرب إلى الله سبحانه بأصناف الطاعة.

22/02/2024 - 15:36  القراءات: 642  التعليقات: 0

من المعلوم أن التعامل مع المسجد وفق النظرة الإسلامية له آداب خاصة ينبغي لكل مسلم يتردد إلى المساجد أن يتحلى بها لكي تحقق الغايات التي من أجلها شجع الله سبحانه عباده، وقد ورد في الروايات ما يدل على تلك الآداب ومنها:

04/02/2024 - 11:59  القراءات: 550  التعليقات: 0

عن أبي ذر : قلت : يا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كيف تعمر المساجد؟ قال : لا ترفع فيها الأصوات، ولا يخاض فيها بالباطل، ولا يشترى فيها ولا يباع واترك اللهو ما دمت فيها، فإن لم تفعل فلا تلومن يوم القيامة إلا نفسك.

15/02/2023 - 00:03  القراءات: 1073  التعليقات: 0

يروى في سيرة النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم أن أول عمل قام به في المدينة بمجرد أن وطأت أرضها قدماه المباركتان هو قيامه ببناء المسجد، وهذا العمل يحمل في طياته دلالات مهمة وعلى رأسها هو أن المسجد منطلق لبناء الذات من النواحي الإيمانية والأخلاقية عبر الكثير من مظاهرالعبادة التي تقام فيه، وهو المحل الصالح أساساً لبناء الشخصية الإسلامية الواعية والمنفتحة على الواقع.

02/01/2023 - 12:17  القراءات: 1137  التعليقات: 0

لصلاة الجماعة فوائد كثيرة سواء على الصعيد الشخصي أم على الصعيد الاجتماعي، فهي رمز للوحدة الاجتماعية، والتماسك الأخوي بين المؤمنين، وتنمية التواصل بين الناس.
وقد حثّ القرآن الكريم على صلاة الجماعة في قوله تعالى:﴿ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ ﴾ 1

01/09/2022 - 03:00  القراءات: 1514  التعليقات: 0

أول مسجد بني في العالم لعبادة الله عزوجل كان في مكة المكرمة والمسمى بالمسجد الحرام، وأول عمل قام به رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بعد هجرته إلى المدينة المنورة أن بنى مسجداً وهذا إن دل على شيء فهو يدل على أهمية ومكانة المسجد في الإسلام لأنه المكان المعد لعبادة الله والتوجه إليه بكل أفعال الطاعات.

27/07/2022 - 00:03  القراءات: 1894  التعليقات: 0

للمسجد قدسية خاصة وتعظيم خاص له في شرعنا الإسلامي، لأن المساجد هي بيوت الله في الأرض، ومن دخل إليها فهو زائر لله عزوجل، وعلى الزائر أن يحترم أصول الضيافة والزيارة، فلا يقوم بأي عمل يتنافى مع قداسة المكان ومكانته الروحية والمعنوية مهما بدا ذلك الأمر حقيراً وتافهاً بنظر الكثير من الناس العاديين.

02/07/2021 - 11:00  القراءات: 3605  التعليقات: 0

إن من القواعد المهمة في الإسلام عصمة الدماء والأموال والأعراض بغض النظر عن انتماء الإنسان المذهبي والديني والعرقي واللغوي؛ لأن الحفاظ عليها من أهم المقاصد الكبرى في الإسلام، ولأن إراقة الدماء، وسلب الأموال، وهتك الأعراض قبيح في نفسه، ومضر لنفسه وغيره، ويعد من أهم مصاديق الظلم والعدوان الذي نهى عنه الشرع كما العقل.
وإن أي قتل للأنفس البريئة واستهداف المصلين في المساجد وأماكن العبادة والتعدي على الحسينيات والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة من أعظم المحرمات وأكبر الموبقات وأشد المنكرات في الإسلام.

02/03/2020 - 17:00  القراءات: 5205  التعليقات: 0

من هنا كان التركيز على دور المسجد سواء في القرآن أو السنة النبوية أو في النصوص الواردة عن الأئمة عليه السلام أو في إرشادات ووصايا العلماء والمراجع الكبار، لأن المسجد لا يمكن تجاهل دوره أو التقليل من أهميته في بناء شخصية المسلم الملتزم.

20/06/2019 - 17:00  القراءات: 5971  التعليقات: 0

إذ لا شكّ أنّ أجر وثواب صلاة الجماعة يفوق بكثيرٍ أجر وثواب صلاة الفرد، لأنّه يكسب أجر صلاته وحده، بينما المصلّي في الجماعة يكسب أجر صلاته مُضافاً إلى أجور صلاة من معه في الجماعة، ومن الأحاديث الدالّة على ذلك:

18/03/2019 - 17:00  القراءات: 6918  التعليقات: 0

مما لا يخفى على أحد أن الإسلام اهتم بالمسجد اهتماماً خاصاً واستثنائياً كونه المكان المعد لاستقبال عباد الله الذي يريدون التوجه إليه من خلاله بكل أصناف العبادة والصلاة والدعاء والابتهال والاستغفار.

23/05/2018 - 17:00  القراءات: 5294  التعليقات: 0

لقد عالج الفقهاء (رضوان الله عليهم)، مسألة فقهية معقدة ومؤثرة في حياة من يعيشون ضغطها ويحتكون بها يومياً، وهي مسألة الطهارة والنجاسة لأهل الكتاب، بل إن بعضهم عالجها على صعيد الإنسان عموما وإن لم يكن من أهل الكتاب، كأتباع الديانات الوضعية واللا دينيين.

06/01/2018 - 17:00  القراءات: 7173  التعليقات: 0

وهناك حديث مشهور لأبي بكرة ينقله ابن قدامة في مغنيه جاء فيه: أن رسول الله (صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم) كان يصلى ويجيء الحسن بن علي وهو صغير فكلما سجد النبي وثب على ظهره فيرفع النبي (عليه الصلاة والسلام) رأسه رفعاً رفيقاً حتى يضعه على الأرض).

29/11/2016 - 06:06  القراءات: 7181  التعليقات: 0

إن من الملاحظ : أن أول عمل بدأ به «صلى الله عليه وآله» في المدينة هو بناء المسجد ، وهو عمل له دلالته وأهميته البالغة .
وذلك لأن المسلمين كانوا فئتين : مهاجرين وأنصاراً ، وتختلف ظروف كل من الفئتين ، وأوضاعها النفسية ، والمعنوية ، والمعيشية ، وغير ذلك عن الفئة الأخرى .

23/01/2012 - 10:59  القراءات: 10645  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ: جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ ( صلى الله عليه و آله ) فَقَالَ: مَنْ خَيْرُ أَهْلِ الْمَسْجِدِ؟

28/03/2010 - 20:24  القراءات: 18941  التعليقات: 0

عَنْ يُونُسَ بْنِ يَعْقُوبَ، قَالَ سَمِعْتُ الصَّادِقَ جَعْفَرَ بْنَ مُحَمَّدٍ ( عليه السَّلام ) يَقُولُ فِي حَدِيثٍ: "يَا يُونُسُ:
1. مَلْعُونٌ مَلْعُونٌ مَنْ آذَى جَارَهُ.
2. مَلْعُونٌ مَلْعُونٌ رَجُلٌ يَبْدَؤُهُ أَخُوهُ بِالصُّلْحِ فَلَمْ يُصَالِحْهُ.
3. مَلْعُونٌ مَلْعُونٌ حَامِلُ الْقُرْآنِ مُصِرٌّ عَلَى شُرْبِ الْخَمْرِ.
4. مَلْعُونٌ مَلْعُونٌ عَالِمٌ يَؤُمُّ سُلْطَاناً جَائِراً مُعِيناً لَهُ عَلَى جَوْرٍ.

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
13/06/2009 - 21:51  القراءات: 13874  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي ذَرٍّ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) فِي وَصِيَّتِهِ لَهُ أنَّهُ قَالَ: "يَا أَبَا ذَرٍّ، الْكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ، وَ كُلُّ خُطْوَةٍ تَخْطُوهَا إِلَى الصَّلَاةِ صَدَقَة" 1

25/04/2009 - 18:30  القراءات: 31685  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ : "ثَلَاثَةٌ يَشْكُونَ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ :

    مَسْجِدٌ خَرَابٌ لَا يُصَلِّي فِيهِ أَهْلُهُ .

      وَ عَالِمٌ بَيْنَ جُهَّالٍ .

      16/05/2008 - 15:26  القراءات: 7601  التعليقات: 0

      رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ آبَائِهِ ( عليهم السلام ) : أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) كَانَ يَأْتِي أَهْلَ الصُّفَّةِ 1 وَ كَانُوا ضِيفَانَ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) ، كَانُوا هَاجَرُوا

      • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
      18/12/2007 - 16:41  القراءات: 8781  التعليقات: 0

      قَالَ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) : " الْجُلُوسُ فِي الْمَسْجِدِ انْتِظَاراً لِلصَّلَاةِ عِبَادَةٌ مَا لَمْ يُحْدِثْ " .
      قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَ مَا يُحْدِثُ ؟

      الصفحات

      اشترك ب RSS - المسجد