فاطمة الزهراء

15/05/2022 - 17:46  القراءات: 952  التعليقات: 0

لا يستطيع البشر وصف المراتب المعنويّة والعظمة الروحيّة للناس الإلهيّين والسماويّين العِظام، ومن جملتهم السيّدة فاطمة الزهراء عليها السلام ؛ لذا، يجب الاستماع والتعلُّم من اللّه تعالى ومن عباد اللّه العظماء والأولياء الإلهيّين، وينبغي تصوّر هذه المقامات في حدود قدرات فهمنا.

27/12/2021 - 19:12  القراءات: 1747  التعليقات: 0
Embedded thumbnail for هل فاطمة الزهراء هي قدوة للرجال كما هي قدوة للنساء ، و كيف ؟
01/02/2021 - 00:03  القراءات: 2989  التعليقات: 0

ولننطلق من تعريف شخصية فاطمة (ع) من خلال فضائلها التي سطرها الوحي بأحرف من نور وبلا شك لن نستوعب كل ما جاء من مناقب وفضائل عن الزهراء (ع) لكني سأحاول سرد ما يفيدنا في بحثنا هذا ومن ثم نتعرف على الحقائق المحيطة بفاطمة (ع) والتي بنورها وبركاتها اهتديت وخرجت من ظلمات الجهل إلى رحاب نور أهل البيت (ع).

14/02/2020 - 17:00  القراءات: 3985  التعليقات: 0

واستعملت الزهراء (ع) اسلوب البكاء لأنّه يحمل مع دموعه مصائب أهل البيت بعد رحيل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ولهذا فإنّها (عليها السلام) كوسيلةٍ لنشر مؤامرات الآخرين وفضحهم أمام الرأي العام.

09/02/2020 - 22:00  القراءات: 16497  التعليقات: 4

السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام جعلها الله معياراً لمعرفة الحق و الحقيقة فلا يجوز لها التسامح و العفو عن الظالمين حتى يلتبس الأمر على الناس، حيث قال عنها رسول الله صلى الله عليه و آله: " إن الله ليغضب لغضبك و يرضى لرضاك ".

06/02/2020 - 17:00  القراءات: 4035  التعليقات: 0

فمنذ صغرها في السن كانت كبيرة وعظيمة على مستوى المحتوى والمضمون والكمال الفكري والجمال السلوكي فإذا بها في تلك السن هي (أم أبيها) مع ما يعنيه هذا اللقب من الدفء الوافر والعاطفة التي كانت تفيض منها على النبي الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم).

06/02/2020 - 14:13  القراءات: 13542  التعليقات: 0

لَهفِي لَها لَقدْ أُضيعَ قَدرُها  ***  حتَّى تَوارى بالحِجابِ بَدرُها
تَجرَّعَتْ مِن غُصَصِ الزَّمانِ  ***  ما جَاوزَ الحَدَّ مِن البَيانِ

28/01/2020 - 17:00  القراءات: 4187  التعليقات: 0

خرج النبي (ص) وهو آخذ بيد فاطمة، فقال: (من عرف هذه عرفها، ومن لم يعرفها فهي فاطمة بنت محمد، وهي بضعة مني، وهي قلبي، وروحي التي بين جنبي، فمن آذاها فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى الله).

15/01/2020 - 17:00  القراءات: 4890  التعليقات: 0

فجعل الله الإيمان تطهيراً لكم من الشرك، والصلاة تنزيهاً لكم عن الكبر والصيام تثبيتاً للإخلاص ، والحج تشييداً للدين، والعدل تنسيقاً للقلوب، وإطاعتنا نظاماً للملة،

09/01/2020 - 15:22  القراءات: 6425  التعليقات: 1

إن كان المنكر لقضية «كسر الضلع» جاهلاً بالأمر، فإنه لا يكون بإنكاره هذا ناصبياً.. وأما إذا كان عالماً بوقوع هذا الظلم على السيدة الزهراء (عليها السلام)، ولكنه ينكره بهدف الدفاع عن ظالميها، وسعياً منه في تضييع حقها، فهو ناصب للعداوة لها.

14/05/2019 - 14:00  القراءات: 5411  التعليقات: 0
Embedded thumbnail for زيارة فاطمة الزهراء بصوت السيد عبدالحليم النوراني (فيديو)
06/05/2019 - 14:00  القراءات: 5505  التعليقات: 0
Embedded thumbnail for ما هي ابرز مواقف و ادوار السيدة فاطمة الزهراء؟ (فيديو)
27/04/2019 - 14:00  القراءات: 5363  التعليقات: 0
Embedded thumbnail for ما هو السر في تقديس فاطمة الزهراء؟ (فيديو)
09/02/2019 - 06:00  القراءات: 21002  التعليقات: 0

أن السيد الخوئي يعلم: أن ضعف سند رواية لا يسمح له بإصدار الحكم بكذب مضمونها، بل ذلك يحتم عليه أن يتربص ليجد الأدلة الصريحة بالنفي أو المؤيدة للإثبات.. فكيف يصح نسبة الإنكار إليه لمجرد حكمه على الرواية بضعف سندها ـ لو صح أنه ضعف السند فعلاً، وقد قلنا: إنه ليس في كلامه ما يدل على ذلك أيضاً..

26/01/2019 - 06:00  القراءات: 6344  التعليقات: 0

إن رواية سقوط الجنين بفعل ضرب قنفذ لها عليها السلام، ليست نصاً في أن ذلك قد حصل في اليوم الأول، أو الأيام الأولى، بل هي ظاهرة في ذلك، لأن استفادة ذلك إنما هو بواسطة الفاء المفيدة للتعقيب من دون مهلة في قوله: «فكسر ضلعاً من جنبها ، فألقت جنيناً من بطنها، فلم تزل صاحبة فراش، الخ..».

22/01/2019 - 06:00  القراءات: 7502  التعليقات: 1

إن الروايات لا تنحصر في الكتب الأربعة، فحتى لو لم يرد في الكتب الأربعة أية رواية لابن سنان، عن ابن مسكان، فإن ذلك لا يدفع رواية دلائل الإمامة، ولا يسقطها عن درجة الاعتبار..

18/01/2019 - 06:00  القراءات: 6700  التعليقات: 0

الشيعة لا ينكرون أن الخلفاء الأوائل قد قاموا بالفتوحات الواسعة.. وملكوا البلاد الكثيرة.. وتوسعت رقعة الإسلام في زمنهم. ولكنهم ينكرون عليهم أفعالاً أخرى صدرت منهم، لم يكن أحد يتوقعها، مثل ضربهم الزهراء «عليها السلام»، وإسقاط جنينها، ومحاولة إحراق بيتها، وأخذ الخلافة من صاحبها الشرعي، بالإضافة إلى مخالفات كثيرة أخرى ذكرها لهم أهل السنة أنفسهم، وناقشوا فيها ولا يزالون.

01/01/2019 - 22:00  القراءات: 60113  التعليقات: 0

الحرز الاول: "بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ‏ يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ بِرَحْمَتِكَ اسْتَغْنَيْتُ فَأَغِثْنِي وَ لَا تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ أَبَداً وَ أَصْلِحْ لِي شَأْنِي كُلَّهُ"

25/09/2018 - 11:00  القراءات: 5865  التعليقات: 0

عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ عليه السلام أنَّهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله:‏ "يُمَثَّلُ لِفَاطِمَةَ رَأْسُ الْحُسَيْنِ مُتَشَحِّطاً بِدَمِهِ فَتَصِيحُ وَا وَلَدَاهْ وَا ثَمَرَةَ فُؤَادَاهْ، فَتَصِيحُ الْمَلَائِكَةُ لِصَيْحَةِ فَاطِمَةَ عليها السلام وَ يُنَادُونَ أَهْلَ الْقِيَامَةِ قَتَلَ اللَّهُ قَاتِلَ وَلَدِكِ يَا فَاطِمَةُ".

13/08/2018 - 17:00  القراءات: 4082  التعليقات: 0

كبار كل أمة: كل أمة تحتفل بكبارها من المصلحين والسياسيين والعسكريين والحكماء والفلاسفة وحملة رسالة الدين...تحتفل بهم بكل إعتزاز وفخر.. ونحن على هذا المنوال.. مع إختلاف أساسي هو:‏

الصفحات

اشترك ب RSS - فاطمة الزهراء