دكتوراه

30/05/2006 - 17:04  القراءات: 24071  التعليقات: 2

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

المَذِي سائل لزج يخرج من الآلة التناسلية بغير دفق بعد الملاعبة و الشهوة ، و هو طاهر في نفسه ، و لا ينقض وضوءاً و لا يوجب غسلاً .

لمزيد من التفصيل انظر :

http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=852

http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=1464

11/05/2006 - 16:14  القراءات: 35555  التعليقات: 1

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : وردت في بعض الأحاديث أسماء للإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) و أنه يعرف بها في الكتب السماوية ، و مما ورد في أسمائه ( عليه السلام ) ما جاء في حديث طويل عن الامام علي ( عليه السلام ) نختصر منه مورد الحاجة : ... فَأَقْبَلَ الرَّاهِبُ بِوَجْهِهِ إِلَى عَلِيٍّ ( عليه السلام ) ثُمَّ قَالَ : يَا فَتَى مَا اسْمُكَ ؟ فَقَالَ : اسْمِي عِنْدَ الْيَهُودِ إِلْيَا ، وَ عِنْدَ النَّصَارَى إِيلِيَا ، وَ عِنْدَ وَالِدِي عَلِيٌّ ، وَ عِنْدَ أُمِّي حَيْدَرَة ... " ، ( بحار الأنوار : 10 / 52 ) .

03/05/2006 - 09:23  القراءات: 45756  التعليقات: 7

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : موضوع زواج السيدة خديجة الكبرى رضوان الله عليها من آخرين قبل أن يتزوجها رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) حديث لا يمكننا بحال أن نسلم بصحته ، بل نشك في هذا الموضوع من أصله ، و ذلك لعدة إشكالات لا بُدَّ أن نأخذها بعين الاعتبار : 1 _ من حديث المبدأ لا يوجد إجماع بين المؤرخين الذين تناولوا سيرتها العطرة بالبحث على صحة هذا القول ، فالاختلاف كبير جداً بين من يدعي زواجها القديم و بين من يؤكد من المسلمين أنها كانت بكراً عندما دخل عليها المصطفى ( صلى الله عليه و آله ) ، فهو ليس اختلاف في أقوال يمكن الجمع بينها و الخروج برأي تحليلي يرضي الأطراف المختلفة ،

25/04/2006 - 19:58  القراءات: 9517  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : لمعرفة قصة فدك و القضايا التابعة لها بالتفصيل ننصحك بقراءة ما كتبه آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر ( قدس سره ) و هو كتاب " فدك في التاريخ " ، و في ما يلي تجد الوصلة التي يمكنك من خلالها مطالعة الكتاب :

18/04/2006 - 20:31  القراءات: 4201  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

إطاعة الوالدين واجبة في الحلال و المباح ، أما في الحرام و ترك الواجبات فلا يجوز إطاعتهما ، و قد قال الله عزَّ و جل في القرآن الكريم : { وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ } ( سورة لقمان ، الآية : 15) .

16/04/2006 - 12:37  القراءات: 18689  التعليقات: 3

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

يجوز اختيار أي لون من الألوان في الحجاب الشرعي ، و لا خصوصية للون دون آخر ، لكن يجب أن لا يكون اللون المختار مثيراً و داعياً الى الافتتان ، و أن لا يعتبر من مظاهر الزينة التي يجب إخفائها .

و يختلف حكم لون الحجاب من هذه الناحية بإختلاف الأعراف و التقاليد و المجتمعات ، و ذلك لما قد يحمل كل لون من الألوان دلالة أو دلالات ضمنية خاصة في مكان دون مكان ، و في مجتمع دون غيره من المجتمعات .

و لمزيد من التفصيل بخصوص الحجاب الشرعي و مواصفاته يمكنك الرجوع الى إجاباتنا السابقة من خلال الوصلات التالية :

16/04/2006 - 09:40  القراءات: 3682  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

ما لا يجوز بالنسبة الى العمل في البنوك هو العمل في المجال الربوي منها بأي شكل كان .

كما و لا يجوز العمل في الأقسام التي لها صلة بالمعاملات المحرمة كبيع و شراء الخمور مثلا ، و كذلك لا يجوز العمل في القسم الذي يتعامل بأسهم الشركات و المؤسسات التي تتعامل في المجالات المحرمة المذكورة ، و يجوز العمل في البنوك إذا كان العمل أو الوظيفة في غير هذه المجالات .

05/04/2006 - 16:05  القراءات: 32602  التعليقات: 1

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

غزوة بدر ذكرت في سورة آل عمران ، قال الله عز و جل : { وَلَقَدْ نَصَرَكُمُ اللّهُ بِبَدْرٍ وَأَنتُمْ أَذِلَّةٌ فَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } ، ( سورة آل عمران : 123 ) .

و لمزيد من المعلومات بخصوص غزوة بدر يمكنك مراجعة إجابتنا السابقة من خلال الوصلة التالية :

http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=581

08/03/2006 - 19:19  القراءات: 28584  التعليقات: 10

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

من حقوق الزوج على الزوجة أن لا تخرج من بيته إلا بإذنه ، فقد رُوِيَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ ـ أي الامام الباقر ـ ( عليه السلام ) قَالَ : جَاءَتِ امْرَأَةٌ إِلَى النَّبِيِّ ( صلى الله عليه و آله ) .

فَقَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا حَقُّ الزَّوْجِ عَلَى الْمَرْأَةِ ؟

07/03/2006 - 18:47  القراءات: 4088  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :

تجب المحاسبة الخُمسية على المكلَّف البالغ ذكراً كان أو أنثى ، و يجب على المكلف دفع الخمس إذا توفرت في أمواله الشروط اللازمة .

و الخمس واجب على كل من له دخل و مورد اقتصادي كالتاجر و الموظف و العامل و غيرهم و لا فرق في ذلك بين الرجل و المرأة ، و لا بين المتزوج و العازب ، و يجب الخمس بعد مضي عام على حصول اول ربح في التجارة ، أو على استلام الراتب بالنسبة الى الموظف و العامل .

31/01/2006 - 20:34  القراءات: 3636  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لمعرفة أهداف الثورة الحسينية العظيمة معرفة كاملة و دقيقة لابد للانسان أن يدرس هذه الحادثة العظيمة من جميع جوانها حتى تتضح له أسباب ثورة الحسين ( عليه السلام ) و أهدافه ، و ينبغي مراجعة الكتب التي تكفلت دراسة هذا الحدث العظيم ، و أعظم كتاب ألف لحد الآن في الامام الحسين ( عليه السلام ) هو : دائرة المعارف الحسينية لمؤلفه آية الله المحقق الشيخ محمد صادق الكرباسي حفظه الله ، علماً بأن أجزاء هذه الموسوعة العظيمة قد تصل إلى 600 مجلد ، و لقد طبع من هذه الموسوعة لحد الآن 32 مجلداً .

31/01/2006 - 18:25  القراءات: 2571  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
يجوز لقاريء القرآن أن يتلوه كيف شاء ، إن شاء جهر في قراءته و إن شاء أخفت فيها ، لكن الأفضل رفع الصوت بتلاوة القرآن ما لم يكن هناك محذور شرعي ، كسماع الرجل غير المحرم لصوت المرأة خاصة إذا كان موجباً للإفتتان ، أو سبباً لتأذِّي الآخرين و إزعاجهم .

17/12/2005 - 17:44  القراءات: 9949  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : لكي تكون معالجة هذه الحالة ناجحة و مؤثرة فلابد أن تكون شاملة و مطابقة لحاجة الشباب و ملائمة لظروفهم الصعبة و العصيبة التي يمرون بها .

30/11/2005 - 06:21  القراءات: 4868  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
سبق و أن أجبنا على مثل هذا السؤال بالتفصيل فيمكنك مراجعة الجواب الذي عنوانه : ما هو السبب في امتناع الشيعة من السجود على السجاد و الموكيت ؟ من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=514

16/11/2005 - 10:06  القراءات: 4806  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : لا شك أنك تحمد الله عز و جل على أن أرشدك الى عدد من الأحكام التي لم تكن تعرفها ، لكن هذا الأمر يكشف عن مدى نقص المعلومات الدينية الضرورية لدى أحبتنا من الشباب المعاصر ، و نرجو من الله العلي القدير أن يوفقنا لإسداء ما بوسعنا من الخدمات المعرفية في جانبي العقيدة و الشريعة ، و نسألكم الدعاء بالتوفيق لنا في هذا المجال .

01/10/2005 - 11:39  القراءات: 74822  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
كل ذلك جائز و حلال .
و لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة إجابتنا السابقة و التي عنوانها : ما هي حدود الاستمتاعات الجنسية بين الزوجين ؟ من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=177
و أيضاً إجابتنا المفصلة التي عنوانها : ما هي آداب الزواج و سُننه في الشريعة الإسلامية ؟ من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/almojib_list.php?sid=75

04/09/2005 - 10:12  القراءات: 2777  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
سبق و أن أجبنا على هذا السؤال ، و يمكنك مراجعة الجواب السابق من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=594

14/07/2005 - 05:58  القراءات: 3737  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
اللحم الحلال الجائز أكله لا بد أن يحمل مواصفات خاصة ، و من تلك المواصفات أن يكون الحيوان مذبوحاً بواسطة مسلم ، فلا يجوز أكل ما ذبحه غير المسلمين ، و لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة إجابتنا السابقة و التي عنوانها : ما هي مواصفات اللحم الحلال ؟ من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=526
و أما بالنسبة الى أهل الكتاب فلقد أجبنا سابقاً عن هذا السؤال بصورة مفصلة ، و يمكنك مراجعة الإجابة من خلال الوصلة التالية :

09/07/2005 - 09:28  القراءات: 4376  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لا يجوز الاقتراض بشرط دفع الربح ، لكن اذا كان البنك يموله كفار جاز الاخذ منهم لا بقصد الاستقراض بل بقصد الاستفادة و ان علم انه سيضطر الى دفعه و دفع فائدة .

10/06/2005 - 20:35  القراءات: 2728  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
أشكركم اولاً على عواطفكم النبيلة و أقول بأننا نلتزم ذكر الرأي الفقهي المشهور بين فقهاء الإمامية حفظهم الله ، و بالنسبة للمسائل الخلافية نرجع لفتوى آية الله العظمى السيد علي السيستاني ( حفظه الله ) ، و إن تطرقنا الى فتوى غيره من المراجع الفقهاء فنذكر ذلك .

الصفحات

اشترك ب RSS - دكتوراه