المراة في الاسلام

26/01/2020 - 17:00  القراءات: 179  التعليقات: 0

النسوية الإسلامية بهذا التركيب اللفظي الثنائي هي تسمية حديثة، جرى استعمالها وتداولها حديثا في المجال الفكري والثقافي والنقدي العربي، والجديد في هذه التسمية هو إضافة الإسلامية، وذلك لكون أن مفردة النسوية هي من المفردات اللغوية المتداولة خاصة في حقل الدراسات النقدية الغربية.

14/01/2020 - 17:00  القراءات: 335  التعليقات: 0

ولا تأخذك الدهشة إذا قلت: ‬إنّ ‬صلاة السيدة زينب، ‬ليلة الحادي ‬عشر من المحرم، ‬كانت شكراً ‬لله على ما أنعم، ‬وأنّها كانت تنظر إلى تلك الأحداث على أنّها نعمة خصّ ‬الله بها أهل بيت النبوة، ‬من دون الناس أجمعين...

04/11/2019 - 17:00  القراءات: 462  التعليقات: 0

ضمن تعليم ديننا التي تحترم المرأة وتقدرها وتحترم إنسانيتها، علينا أن ننصفها عمليا وميدانيا بجعلها شريكة معنا في مواقع القرار في النسبة المتاحة التي نتمتع بها.

26/10/2019 - 17:00  القراءات: 438  التعليقات: 0

نحن نقول إن الإسلام قد أنصف المرأة لكن كمسلمين لا نفعل ما يكفي لإنصاف المرأة. ونقول إن الاسلام أعلى من قيمة وشأن المرأة وكذلك لا نقوم بالأشياء الكفيلة بإعلاء قيمتها وشأنها. فما زال أمامنا مهام كثيرة وأعمال كبيرة لإزالة الحواجز النفسية والاجتماعية أمام انطلاق المرأة وتعزيز كينونتها الإنسانية.

08/10/2019 - 17:00  القراءات: 495  التعليقات: 0

وقد أكدت هاتان المحاولتان على إمكانية أن تسهم المرأة في تجديد وتطوير رؤية الفكر الإسلامي لقضايا المرأة، بل وعلى ضرورة الإسهام في هذا الشأن.

12/08/2018 - 22:00  القراءات: 5877  التعليقات: 0

لم تكن الفتاة و المرأة قبل بزوغ نور الإسلام تتمتع بأدنى حق من حقوقها كإنسانة تستحق الحياة فضلاً عن أن تكون صاحبة قرار تقرر مصيرها بنفسها، أو يكون لها حق الاختيار و الانتخاب.

17/06/2018 - 22:00  القراءات: 2314  التعليقات: 0

جاء الإسلام ليستنقذ الإنسان من ظلمة الجهالة و حيرة الضلالة و ليرفع بتعاليمه النيرة عن البشر أنواع الظلم و الحرمان و التخلف، و يعطي كلاً منهم حقه و كرامته المنزوعة، و لقد إهتم بشكل خاص برفع الظلم و الحيف عن الانثى حيث أن الرجال كانوا هم أصحاب القوة و هم الذين صادروا حقوق المرأة في المجتمعات الجاهلية قبل الإسلام.

19/03/2018 - 17:00  القراءات: 1567  التعليقات: 0

الحديث عن قضايا المرأة في الفكر الإسلامي لم ينقطع أو يتوقف خلال القرن الأخير. فقد كان لهذه القضايا اهتماماً واسعاً يفوق من الناحية الكمية قضايا أخرى عديدة لا تقل أهمية وخطورة عن تلك القضايا. ويكشف هذا المستوى من الاهتمام مدى حضور قضايا المرأة في الذهنيات الإسلامية، والإلتفات إليها بصور وبواعث مختلفة. الإلتفات الذي ظل يحرض على أن تحتل هذه القضايا تلك المكانة البارزة في الأدبيات الإسلامية، بحيث لا نكاد نجد كاتباً أو مفكراً أو فقيهاً أو مصلحاً إلا واقترب من هذا الموضوع وتطرق إليه وكتب حوله.

30/07/2016 - 00:25  القراءات: 2829  التعليقات: 0

إن الإجابة على هذا السؤال تحتاج إلى تأليف مستقل . . ولكننا نشير في هذه العجالة إلى النقاط التالية :
1 ـ إن من يراجع النصوص القرآنية والحديثية ، يخرج بحقيقة أن الإسلام يسعى إلى أن يعفي المرأة من أمر العمل خارج بيتها ، فإن تربية أطفالها كما يريد الله سبحانه تحتاج إلى إعداد لها ، واستعداد منها ، على المستوى النفسي ، والفكري ، والثقافي ، والإيماني ، والأخلاقي ، والسلوكي . وإلى بذل جهد كبير جداً لن تجد معه المرأة فرصة لأي عمل آخر سوى أن تأخذ قسطاً من الراحة يمكنها من الصمود والصبر ثم متابعة إنجاز هذه المهمة الجليلة .

21/06/2016 - 01:37  القراءات: 1771  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السَّلام) أنهُ قَالَ: "إِنَّ أَبِي إِبْرَاهِيمَ عليه السلام سَأَلَ رَبَّهُ أَنْ يَرْزُقَهُ ابْنَةً تَبْكِيهِ وَ تَنْدُبُهُ بَعْدَ مَوْتِهِ"1.

24/04/2016 - 22:06  القراءات: 7279  التعليقات: 0

بأدنى مراجعة لكُتُب التفسير والسِيَر وكلمات الفقهاء في ذلك يتّضح أنّ الأمر ليس بتلك الحدّة التي كانت تُتُصوّر عن العصر الجاهلي المُظلم وإمكان تأثيره على التشريعات الإسلاميّة الناصعة البيضاء والسهلة السمحاء.

اشترك ب RSS - المراة في الاسلام