Embedded thumbnail for ما هي حقيقة الولاء للسيدة فاطمة الزهراء ؟ (فيديو)
  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
22/04/2017 - 11:00  القراءات: 63  التعليقات: 0

قَالَ النبي صلى الله عليه و آله:‏ "مَنْ أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ فَقَرَأَ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ عَشْرَ مَرَّاتٍ‏ 1 حُصِّنَ‏ 2 فِي دَارِهِ وَ دُوَيْرَاتٍ حَوْلَهُ‏"

22/04/2017 - 06:00  القراءات: 81  التعليقات: 0

رواية الإسراء والمعراج تتحدث عن أن الرسول كان يرتقي من السماء الأولى إلى السماء الثانية، وبعدها إلى الثالثة، وهكذا دواليك، فهل ذلك يعني أن السماوات مرتبتها مادية فهي تقع فوق رؤوس البشر بمسافات طويلة. وهل نستطيع أن نقول بأن السماوات هي ما يغلـّف هذا الكون الفسيح فيكون الكون ـ كما يعبر البعض عنه بأنه ـ طبقات طبقات، مثل البصلة بقشرها؟ وبالنتيجة نقول بأن نزول الملائكة هو نزول مكاني من الأعلى إلى الأسفل؟

21/04/2017 - 22:00  القراءات: 82  التعليقات: 0

ياشيخ أنا وأصدقائي مارسنا الجنس لكن لم نكن نعرف العقاب من هدا الفعل ولم نكن نتجاوز سن 12؟

21/04/2017 - 17:00  القراءات: 60  التعليقات: 0

الرمز هو ذلك التحدي الذي واجه وعانى وصمد، عمد إلى تراكم تجربته وعلمه ووعيه، فتحول مع الزمن بحلوه ومره إلى رمز يلتف حوله الناس ويتحلقون حول مواقفه ورؤاه وأفكاره.

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
21/04/2017 - 11:00  القراءات: 60  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "الصَّدَقَةُ تَسْتَنْزِلُ الرَّحْمَةَ" 1.

21/04/2017 - 06:00  القراءات: 111  التعليقات: 0

يذكر علماء الشيعة الاثني عشرية كثيراً حب الأنصار لعلي بن أبي طالب، وأنهم كانوا كثرة في جنده في موقعة صفين. فيقال لهم: إذا كان الأمر كذلك فلماذا لم يسلّموا الخلافة إليه وسلّموها لأبي بكر؟!

20/04/2017 - 22:00  القراءات: 80  التعليقات: 0

تمر الصَّرَفان هو من أجود أنواع التمور، فيه شيء من الصلابة، و هو نوع من العجوة 1، و التي هي من أجود تمور المدينة المنورة.
و الصرفان تمر مبارك فيه الشفاء و فيه قيمة غذائية عالية.

20/04/2017 - 17:00  القراءات: 66  التعليقات: 0

أن يحمل الانسان اهدافا كبيرة، او يمتلك مستوى علميا متقدما، فذلك لا يؤثر شيئا في حركة الواقع والحياة، مالم يصاحبه حضور اجتماعي، يشق الطريق امام تلك الاهداف الكبرى، ويترجم العلم الى فعل ملموس.

20/04/2017 - 11:00  القراءات: 108  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "أَرْبَعٌ تُمِيتُ الْقَلْبَ: الذَّنْبُ عَلَى الذَّنْبِ، وَ مُلَاحَاةُ الْأَحْمَقِ، وَ كَثْرَةُ مُثَافَنَةِ النِّسَاءِ، وَ الْجُلُوسُ مَعَ الْمَوْتَى".

20/04/2017 - 06:00  القراءات: 78  التعليقات: 0

لماذا نجد في أنفسنا على الأقل البرود والفتور وقلة وضعف التفاعل ولو العاطفي مع التسعة المعصومين من الذرية ذرية خير البرية خصوصاً الإمام البقية عليهم أفضل صلاة وسلام وتحية؟

19/04/2017 - 22:00  القراءات: 79  التعليقات: 0

هل يجب أن تكون غسلة واحدة؟ لأنه إذا كانت غسلة واحدة فلن يمكنني إيصال الماء ما تحت العينين تماما و جانب الأنف؟ و إن لم تجب ان تكون غسلة واحدة هل يمكن أن تكون اثنتان أو ثلاث؟

19/04/2017 - 17:00  القراءات: 64  التعليقات: 0

يوماً بعد آخر يكتشف الإسلاميون في مصر وتونس، وغيرها من البلاد التي مرّ عليها ما عرف بالربيع العربي، أن إدارة الدولة أصعب بكثير من مواجهة الدكتاتور الذي كان متربعاً على عرشها.

Embedded thumbnail for ما هو تأثير دراسة سيرة فاطمة الزهراء على حياتنا ؟ (فيديو)
  • الامام محمد بن علي الجواد (عليه السلام)
19/04/2017 - 11:00  القراءات: 66  التعليقات: 0

قال الامام محمد بن علي الجواد عليه السلام: "نِعْمَةٌ لَا تُشْكَرُ كَسَيِّئَةٍ لَا تُغْفَرُ"‏

19/04/2017 - 06:00  القراءات: 91  التعليقات: 0

إذا كان الامام علي عليه السلام من أمر التحكيم على ثقة ويقين فلم روي عنه (ع) انه كان يقول بعد التحكيم في مقام بعد آخر: لقد عثرت عثرة لا تنجبر .

أو ليس هذا اذعانا بأن التحكيم جرى على خلاف الصواب؟ .

18/04/2017 - 22:00  القراءات: 89  التعليقات: 0

ما معنى اسْتَنْجَى في الوضوء؟

18/04/2017 - 17:00  القراءات: 57  التعليقات: 0

حينما يواجه المجتمع تحديات ومعوقات ولا يهتم بمواجهتها والتصدي لها، فإنه يحكم على نفسه بالدمار والهلاك، لأن الإغضاء عنها وإهمالها يزيدان من انتشارها وتفاقم أخطارها. وأبلغ حل لها هو الإنفاق.

18/04/2017 - 11:00  القراءات: 116  التعليقات: 0

أُتِيَ الْمَأْمُونُ بِنَصْرَانِيٍّ قَدْ فَجَرَ بِهَاشِمِيَّةٍ، فَلَمَّا رَآهُ أَسْلَمَ.
فَقَالَ الْفُقَهَاءُ: هَدَرَ الْإِسْلَامُ مَا قَبْلَ ذَلِكَ. فَسَأَلَ الْمَأْمُونُ الرِّضَا عَلَيْهِ السَّلَامُ فَقَالَ:

18/04/2017 - 06:00  القراءات: 115  التعليقات: 0

يذكر في ما ينقل عن الإمام الخميني الراحل أنه كان يقول: «لو كانت الزهراء رجلاً لكانت نبياً، و ليس أي نبي بل محمداً الخاتم؛ فمقامها أسمى حتى من مقام الأئمة (عليهم السلام) إلا علي (عليه السلام)». فإذا قلنا: إن محمداً (صلى الله عليه وآله) خير الخلق قاطبة، وهي بمنزلته، في حين أن الكفؤ الأوحد على وجه الأرض لها هو علي (عليه السلام)، فهل مقام الأمير مقام الرسول؟ أم أن الرسول أعظم؟

الصفحات

اشترك ب مركز الإشعاع الإسلامي آر.إس.إس