المجيب

عرض 161 الى 180 من 844
26/10/2017 - 22:00  القراءات: 2254  التعليقات: 0

لا يجوز قتل النمل دون مبرر، و المبرر الشرعي لقتل النمل هو وجوده في المكان غير المناسب بحيث يسبب للانسان الايذاء أو بعض المشاكل فحيئذ يمكن التخلص منه بطرق سليمة.

22/10/2017 - 22:00  القراءات: 1329  التعليقات: 0

من فاتته صلوات واجبة و لم يصليها لعذرٍ أو لغير عذر، و الآن يريد قضاءها لكنه لم يدرِ كم هي، يكفيه أن يقضي ما تيقن فواتها، أي يقضي الأقل و ليس الأكثر، مثلاً إذا كان يشك في أن ما فاتته من الصلوات هي إما 95 يوماً أو 60 يوماً يكفيه قضاء 60 يوماً.

19/10/2017 - 22:00  القراءات: 14998  التعليقات: 0

سورة بني اسرائيل هي سورة الإسراء و رقمها حسب تسلسل السور في المصحف الشريف هو ( 17 )، و تُسمى أيضا بسورة "سبحان"، و هي من السور المكية

15/10/2017 - 22:00  القراءات: 1912  التعليقات: 0

إن الله عَزَّ و جَلَّ غني غير محتاج و إنما خلق الانسان لكي يُغدق عليه نِعَمَه و لكي يمكِّنه من أن يسلك طريق الكمال، فسمح له أن يرقى في طريق الكمال و يصل الى أعلى مراتبه بطاعة الله و امتثال أوامره و ترك نواهيه.

12/10/2017 - 22:00  القراءات: 3893  التعليقات: 0

الحديث المعروف بحديث سلسلة الذهب هو حديث قدسي 1 شريف رواه الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام عن آبائه الطاهرين عليهم السلام عن النبي صلى الله عليه و آله عن جبرائيل عليه السلام عن الله عَزَّ و جَلَّ، فسلسلة رواته كلهم معصومون و لذلك سُمي الحديث بحديث سلسلة الذهب.

08/10/2017 - 22:00  القراءات: 1487  التعليقات: 0

هناك نوعان من الأجل:

الأول: الأجل الحتمي و هو الموت الذي لا يمكن الفرار منه، و هو النهاية الحتمية لحياة الإنسان في عالم الدنيا.
الثاني: الأجل المعلق و هو الموت الذي يمكن تجنبه بالاحتياط و الصدقة و الدعاء و غير ذلك.

05/10/2017 - 22:00  القراءات: 1815  التعليقات: 0

طبيعة الدنيا هي أنها عالم الابتلاء و الامتحان فلا نستغرب أن نواجه شيئاً من ابتلاءات الدنيا، خاصة و أن نصيب المؤمنين من البلايا في عالم الدنيا هو الأوفر، و الفائز هو الصابر و العامل حسب تكليفه الشرعي.

01/10/2017 - 22:00  القراءات: 2074  التعليقات: 0

لكنه عليه السلام كان يعلم أيضاً بأن الطاغية يزيد بن معاوية لعنه الله بوجه خاص و بنو أمية بوجه عام عازمون على محو الإسلام بشكل تام، و أنه عليه السلام إن لم يوقض الامة الإسلامية من سباتها العميق ببذل حياته و حياة أصحابه فلا يبقى من الإسلام  حتى اسمه ، فلذلك ضحى بنفسه و أهله و كل غالٍ و رخيص لينتصر للحق و يقاوم الباطل.

28/09/2017 - 22:00  القراءات: 2180  التعليقات: 0

المعروف أن الامام الحسين عليه السلام لدى خروجه من المدينة

24/09/2017 - 22:00  القراءات: 3513  التعليقات: 0

الذكر الخفي هو ذكر الله1 في السر و الخفاء من غير ظهور و جهر، و هو الذكر الخامل حسب تعبير بعض الروايات.

17/09/2017 - 22:00  القراءات: 5818  التعليقات: 0

الذِّكر اليونسي هو قول النبي يونس عليه السلام الذي حكاه القرآن الكريم عنه، و هو: ﴿ ... لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ 1 و هو مقطع من الآية 87 من سورة الانبياء، و مقتبس من مناجاة يونس عليه السلام فلذلك عُرف بالذكر اليونسي.

31/08/2017 - 22:00  القراءات: 5503  التعليقات: 0

أم وَلد، و جمعها أمهات الأولا : مصطلح فقهي يُطلق على الأنثى المملوكة (الأَمة) التي دخل بها مولاها فأنجبت له مولوداً، و لا فرق بين أن يكون المولود ذكراً أو أنثى.

27/08/2017 - 22:00  القراءات: 2786  التعليقات: 0

ذكر السيد بن طاووس رحمه الله لأم المؤمنين السيدة خديجة عليها السلام حرزاً 1 في كتابه "مهج الدعوات" و هو:

24/08/2017 - 22:00  القراءات: 2347  التعليقات: 0

كثير من الناس يحبون أن يروا بعض أقربائهم و ذويهم أو اصدقائهم بعد مماتهم في رؤياهم، كما و يتمنون أن يشاهدوا النبي صلى الله عليه و آله أو أحد الأئمة الطاهرين أو بعض الصالحين أو العلماء في الرؤيا لكن لا يدرون هل يمكن أن يحصل ذلك أم لا، و إذا كانت الاجابة بنعم فيسألون عن الطريقة التي تمكنهم من ذلك.

20/08/2017 - 22:00  القراءات: 7665  التعليقات: 2

غسل الحيض من الأغسال الواجبة على الفتاة و المرأة لدى حصول موجباته، و يجب الإغتسال من الحيض على الفتاة و المرأة لخروج دم الحيض 1 في فترة الدورة الشهرية (العادة الشهرية) و بعد إنقطاع الدم و نقاء الحائض، فيجب عليها الإغتسال من الحيض للصلاة و لكل ما يشترط في صحته الطهارة من الحدث الأصغر أو الأكبر.

17/08/2017 - 22:00  القراءات: 9306  التعليقات: 0

سبعة من أمهات أئمة أهل البيت عليهم السلام هن من الإماء و الجواري المتميزات بعراقة النسب و رجاحة العقل و كمال الدين و الايمان، و قد تم إختيارهن من قِبل الأئمة عليهم السلام كزوجات لأسباب و حكم ليصبحن أمهات لسبعة من أئمة أهل البيت عليهم السلام، و لقد أشارت بعض الأحاديث و الروايات إلى هذا الاختيار الرباني 1، و هؤلاء الأئمة هم:

13/08/2017 - 22:00  القراءات: 8113  التعليقات: 0

هناك عدة أحراز منسبوبة الى النبي المصطفى صلى الله عليه و آله إختارها السيد بن طاووس رحمه الله و رواها في كتابه "مهج الدعوات"، و نحن نذكرها بحذف الأسناد، و هي:

23/07/2017 - 22:00  القراءات: 13623  التعليقات: 0

التقاء الختانين مصطلح فقهي يُراد منه التقاء موضع الختن من ذكر الغلام أو الرجل بموضع الخفض من فرج الجارية أو المرأة عند الجماع و الممارسة الجنسية.

16/07/2017 - 22:00  القراءات: 2330  التعليقات: 0

المُلْتَزَم يُطلق على جزء من جدار الكعبة و هو الجزء الواقع بين باب الكعبة و الحجر الأسود، و السبب في هذا الاطلاق هو إلتزام الناس لهذا الجدار و الالتصاق به و معانقته و ضمه إلى صدورهم حال الدعاء و الإعتراف بالذنوب و طلب الحوائج من الله عَزَّ و جَلَّ، و هو موضع شريف يُستحب فيه الدعاء و الاعتراف بالذنوب و طلب الحوائج فقد ذكرت الاحاديث بأنه يُستجاب فيه الدعاء و يغفر الله لمن طلب غفرانه عنده.

13/07/2017 - 22:00  القراءات: 8290  التعليقات: 0

غسل الجمعة أو غسل يوم الجمعة 1 من الأغسال المستحبة المؤكدة جداً، بل ذهب جماعة من الفقهاء و المحدثين منهم الكليني و الصدوق و الشيخ البهائى رحمهم اللّه الى وجوب غسل‏ الجمعة على ما نقل عنهم لظاهر كثير من الاخبار، لكن المشهور بين الفقهاء هو استحبابه، و الوجوب المذكور في تلك الاخبار يراد منه تأكد الاستحباب

الصفحات