19/04/2019 - 17:00  القراءات: 206  التعليقات: 0

لقد ضاقت الأرض بأهلها، وضاق الناس ذرعاً من ظلم من عليها وجورهم، حتى أصبحت قيمة العدل حلماً لا يصدق الإنسان أنها ستتمثل في يوم من الأيام أمام عينيه، وسيراها متحركة ومحركة للحياة من حوله، وستصمد أمام الظلم والتعسف الذي بلغ ذروته وخساسته ولا يكاد يترك حجراً ولا مدراً إلا آذاه وأمعن في العبث به.

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
19/04/2019 - 11:00  القراءات: 263  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "إِيَّاكَ وَ ظُلْمَ مَنْ لَا يَجِدُ عَلَيْكَ نَاصِراً إِلَّا اللَّهَ" 1.

18/04/2019 - 22:00  القراءات: 264  التعليقات: 0

الحماية الالهية و الدعم السماوي موجود و متوفر لأولياء الله كالأنبياء و الأئمة عليهم السلام، لكنها مرهونة بالمصالح العامة، و الحكمة الالهية هي التي تحددها.

18/04/2019 - 17:00  القراءات: 238  التعليقات: 0

في كل عام وفي مثل هذه الأيام تحتفي مجتمعاتنا بذكرى ميلاد الحجة المنتظر (عجل الله فرجه الشريف)، وتسعى كل بلدة لتزيين الشوارع والمنازل وغيرها من مظاهر الاحتفاء بهذه الذكرى.

18/04/2019 - 11:00  القراءات: 239  التعليقات: 0

عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ الْبَزَّازِ النَّيْسَابُورِيِّ ــ وَ كَانَ مُسِنّاً ــ قَالَ‏: كَانَ بَيْنِي وَ بَيْنَ حُمَيْدِ بْنِ قَحْطَبَةَ 

16/04/2019 - 17:00  القراءات: 285  التعليقات: 0

وصلنا في الحلقة الاولى من هذا المقال الى (خلفيات الامتناع) وقلنا انها تنقسم الى عدة اقسام طرحنا الاول منها.. ونكمل البقية في هذه الحلقة فنقول:

15/04/2019 - 22:00  القراءات: 288  التعليقات: 0

الاحتلام ــ و المقصود به في الفقه ــ حصول الجنابة بخروج المني من الانسان في حالة النوم بسبب ما يراه من الاحلام الجنسية خلال فترة النوم.

15/04/2019 - 11:56  القراءات: 241  التعليقات: 0

يشنع خصوم الشيعة على الشيعة بأن مهديهم - بحسب دلالة روايات الشيعة - سيحكم بحكم آل داود إذا ظهر، وأنه لن يحكم بشريعة نبينا محمد الناسخة للشرائع السابقة؟!

وهذا كلام باطل مردود...

11/04/2019 - 11:00  القراءات: 809  التعليقات: 0

فَقَالَ لِي: "يَا سُفْيَانُ لَا مُرُوءَةَ لِكَذُوبٍ، وَ لَا أَخَ لِمُلُوكٍ (لِمَلُولٍ‏)، وَ لَا رَاحَةَ لِحَسُودٍ، وَ لَا سُؤْدُدَ لِسَيِّئِ الْخُلُقِ".

09/04/2019 - 17:00  القراءات: 822  التعليقات: 0

لماذا يصعب على الكثيرين من الناس تدارك أخطائهم بتقديم الاعتذار إلى المتضررين؟ ولماذا التردد والامتناع عن انتهاج هذا المسلك الحضاري؟

08/04/2019 - 22:00  القراءات: 979  التعليقات: 0

ما رأيتيه ليس خطيراً و لا ضاراً لكن الافضل دفع صدقة مالية لفقير مؤمن لدفع السوء المقدر.

07/04/2019 - 17:00  القراءات: 1419  التعليقات: 0

القرآن الكريم كتاب فعل وعمل وليس كتاب رأي ونظر، ويدعو الإنسان إلى الحركة، بل وأن يتخذ من الحركة قانونا في حياته، بمعنى أن يظل الإنسان بحسب القانون القرآني﴿ ... كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ 1، أي الاستجابة لقانون التطور والتجدد والتغير، والحاجة إلى الانتقال من حال إلى حال، وإلى حال أفضل دائما، وعدم التوقف والجمود عند حال معين، والركون إليه، والتسليم به.

05/04/2019 - 17:00  القراءات: 1344  التعليقات: 0

يبقى القول إن الشباب هم طاقة المجتمع وعنفوانه، وهم خريطته في المستقبل والمربين لأجياله، وعليه يكون الانشغال بهم هو استثمارا حقيقيا للغد، وتخطيطا سليما للمستقبل، وحماية من الضرر والخراب في الراهن من الزمان.

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
05/04/2019 - 11:00  القراءات: 1487  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنَّهُ قال: "مَا مَنَعَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله سَائِلًا قَطُّ، إِنْ كَانَ عِنْدَهُ أَعْطَى، وَ إِلَّا قَالَ يَأْتِي اللَّهُ بِهِ" 1.

04/04/2019 - 17:00  القراءات: 1427  التعليقات: 0

يصعب الحديث عن رجل أهّلته ثقافته كما أهله جهده وقلمه دون الرجوع إلى المعين الذي اغترف منه نمير العلم، وسر الآداب، وفصيح الكلام، وعذب البيان. فكان واحدا من الذين غردوا على ذاك الفنن، وأبحروا في عالم النبوات الغنيٌ بالمبدعين والعاشقين الذين اكتووا بنار المحبة وباعوا جماجمهم لرب العزة.

04/04/2019 - 11:00  القراءات: 1387  التعليقات: 0

فقال له الإمام علي بن أبي طالب: "ان اللّه يتوفى الأنفس كلها، فما رأته و هي عنده فهي صادقة، و ما تراه بعد إرسالها فهي كاذبة".

03/04/2019 - 22:00  القراءات: 1531  التعليقات: 0

قد يتحقق هذا النوع من الاحلام لكن لا بالضرورة، و يختلف الامر باختلاف الحلم، ثم أن من أسباب الاحلام المزعجة البقاء على الجنابة من غير إغتسال.

03/04/2019 - 17:00  القراءات: 1487  التعليقات: 0

طلع البدر علينا من ثنيات الوداع *** وجب الشكر علينا ما دعا لله داع
أيها المبعوث فينا جئت بالأمر المطاع *** جئت شرفت المدينة مرحباً يا خير داع

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
03/04/2019 - 11:00  القراءات: 1554  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "أَكْرِمْ ذَوِي رَحِمِكَ، وَ وَقِّرْ حَلِيمَهُمْ، وَ احْلُمْ عَنْ سَفِيهِهِمْ، وَ تَيَسَّرْ لِمُعْسِرِهِمْ، فَإِنَّهُمْ لَكَ نِعْمَ الْعُدَّةُ فِي الرَّخَاءِ وَ الشِّدَّةِ"1.

02/04/2019 - 17:00  القراءات: 1406  التعليقات: 0

والتربية هي صناعة الشخصية الإنسانية، بما تحمل من مؤهلات وكفاءات، وتتطلع إليه من دور وإنجاز. ومما يلفت النظر أن الله تعالى قد عبر عن التربية بالصناعة والتصنيع، في الحديث عن نشأة نبي الله موسى عليه وعلى نبينا وآله السلام وإعداده لدور الرسالة والقيادة، يقول تعالى: ﴿ ... وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِي 1.

الصفحات

اشترك ب مركز الإشعاع الإسلامي آر.إس.إس